كتب: إبراهيم شرع الله

انطلقت أعمال القمة المصرية البيلاروسية بالقصر الجمهورى بالعاصمة مينسك، صباح اليوم الثلاثاء، بعقد جلسة ثنائية بين الرئيس عبد الفتاح السيسى ونظيره البيلاروسى إلكسندر لوكاشينكو، لبحث توسيع التعاون المشترك بين البلدين فى مختلف المجالات.

ومن المقرر أن تعقب المباحثات الثنائية جلسة موسعة تضم وفدى البلدين، ثم يعقد الرئيسان مؤتمرا صحفيا مشتركا لإعلان نتائج المباحثات.

وبدأت جلسة المباحثات الثنائية بكلمة ترحيب من الرئيس البيلاروسى بزيارة الرئيس السيسى، مشيدا بالعلاقات المتنامية مع مصر، مؤكدا أن هذه الزيارة ستنقل هذه العلاقات إلى آفاق جديدة فى المستقبل.

من جانبه، وجه الرئيس السيسى الشكر لنظيره البيلاروسى، على حسن الضيافة وتنظيم الزيارة، معربا عن أمله فى توسيع التعاون المستقبلى بين البلدين، وقال إن هذه الزيارة تمثل خطوة مهمة لتعزيز هذا التعاون.

اترك تعليق