دار المعارف

شاركت مؤسسة (حياة كريمة) بطرح رؤيتها في الجلسة الثالثة من المؤتمر الذي يعقده المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، وذلك تحت عنوان (حقوق الإنسان.. بناء عالم ما بعد الجائحة).

واستعرضت ندا خضر، عضو مؤسسة (حياة کريمة)، الجهود التي قامت بها المؤسسة سواء بشكل منفرد، أو بالتعاون مع الجهات الحكومية والجمعيات الشريكة في تعزيز المشاركة والتضامن، خاصة في مواجهة الجائحة حاليا أو سعيا لبناء عالم أفضل فيما بعد، إضافة إلى شرح استراتيجية المؤسسة المستقبلية في هذا الصدد.

علاوة على أن المبادرة الرئاسية (حياة كريمة) هي أحد أهم بنود حقوق الإنسان، وحقه في الحياة الكريمة التي تسعي المبادرة التحقيقها في كل محافظات الجمهورية.

جاء ذلك بحضور رفيع المستوى من الوزراء وكبار المسئولين وممثلين عن المنظمات التابعة للأمم المتحدة، بالإضافة إلى مشاركة واسعة من منظمات المجتمع المدني العاملة في المجال التنموي، حيث تستعرض تجاربها الناجحة على مدار عام كامل منذ ظهور وتفشي الوباء العالمي.

اترك تعليق