قتل أرشيفية
دار المعارف – جمال عبدالمجيد
لقي شخص مصرعه، إثر تلقيه عدة طلقات ناريه، بسبب خصومة ثأرية بين عائلتين بقرية الريرمون التابعه لمركز ملوي جنوب المنيا.
تلقى اللواء محمود خليل مدير الأمن، إخطارا من اللواء خالد عبد السلام مدير إدارة البحث الجنائي، بتلقيه بلاغا من العقيد أحمد عبد الهادي مأمور قسم شرطة ملوي، بورود بلاغ من الدكتور أسامة حسانين مدير مستشفي ملوي العام بوصول “ع م ي” 62 عاما موظف بالتربية والتعليم بالمعاش ومقيم بمدينة ملوي جثة هامدة، متأثرا بإصابته بعدة طلقات نارية.
بانتقال أجهزة الأمن بقيادة العقيد علاء جلال رئيس فرع البحث الجنائي لجنوب المنيا والمقدم خالد شحاتة وكيل الفرع أفادت التحريات الأولية أن المجني عليه ينتمي لعائلة الكتع بقرية الريرمون والتي توجد بينها وبين عائلة الصيفة خلافات ثأرية بعد مقتل “م م” من العائلة الثانية، وأتهم بقتله بعض من أفراد عائلة الكتع وتم إلقاء القبض علي 7 أفراد من عائلة الكتع خلال شهر أكتوبر الماضي وعلي أثر ذلك قام عدد من أفراد عائلة الصيفة بترصد المجني عليه وأطلقوا عليه وابل من  الأعيرة النارية أخذا بالثأر مما أسفر عن سقوطه في الحال.
تحرر عن الواقعة المحضر اللازم وتم فرض كردون أمني حول منازل أفراد العائلتين، وقررت النيابه العامة بإشراف المستشار تامر مطيع المحامي العام الأول لنيابات جنوب المنيا أنتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثة وتحديد سبب الوفاة.

 

اترك تعليق