كيف ترى القوى الحزبية والسياسية الحوار الوطني؟.. سياسيون يردون

كيف ترى القوى الحزبية والسياسية الحوار الوطني؟.. سياسيون يردونكيف ترى القوى الحزبية والسياسية الحوار الوطني؟.. سياسيون يردون

مصر15-5-2022 | 03:09

محمد الدوي

خصصت الإعلامية لميس الحديدي، فقرة خلال برنامجها "كلمة أخيرة" والمذاع على فضائية "أون إي" مساء أمس السبت، فقرة بعنوان "كيف ترى القوى الحزبية والسياسية الحوار الوطني؟".

وقال فريد زهران رئيس الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، أحد ضيوف الحلقة، إنه تم عقد اجتماعًا لـ12 حزبا لمناقشة المشاركة في الحوار الوطني، مشيرًا إلى أنه لم يتم وضع شروط للحوار الوطني، قائلًا: "نرغب في ضمانات لكي ينجح".

وأضاف "زهران: "نريد الإفراج عن المحبوسين من الأحزاب السياسية ونريد تمثيل متكافئ ومتوازن للحوار الوطني".

فيما علق الكاتب الصحفي عماد الدين حسين عضو مجلس الشيوخ، قائلًا: " إن السياسة ليست مرادف للفوضى لكن الناس معذورة لأنهم شافوا نتائج كارثية"، مشيرًا إلى أنه يجب على السياسيين إقناع الناس إن السياسة لمصلحتهم.

وأوضح "حسين": "في ناس متوقعة إننا لما هنبتدي حوار وطني هنبقى زي السويد"، متابعًا: "في أطراف هتهاجم المشاركين في الحوار الوطني.. ونتمنى أنهم يتفهموا ده".

وأكمل حسام الخولي نائب رئيس حزب مستقبل وطن، قائلًا: "نرحب بالحوار الوطني"، مشيرًا إلى أن الحوار الوطني يتزامن مع الجمهورية الجديدة والوضع الاقتصادي الناجم عن أزمة أوكرانيا.

وأردف "الخولي": "سنناقش الوضع الاقتصادي وجذب الاستثمارات في الحوار الوطني، كما أن الحوار السياسي سيكون ليه نتائج رائعة، موضحًا أن المشروعات القومية كانت مهمة للاقتصاد المصري وتقليل نسب البطالة.

فيما أكد كمال أبوعيطة القيادي ب حزب الكرامة وعضو لجنة العفو الرئاسي، أن كافة الأحزاب السياسية مدعوه للحوار الوطني، مشيرًا إلى أنه إذا غاب الحوار عن المجتمع سترتفع أصوات أخرى لا نريدها.

وأوضح، أن هناك قبول عام من المجتمع المصري بفكرة الحوار الوطني.

أضف تعليق