قطاع الأعمال: القطاع الخاص أساس التنمية ومسئول عن 70% من خطة الاستثمارات

قطاع الأعمال: القطاع الخاص أساس التنمية ومسئول عن 70% من خطة الاستثماراتقطاع الأعمال: القطاع الخاص أساس التنمية ومسئول عن 70 من خطة الاستثمارات

اقتصاد25-5-2022 | 21:27

دار المعارف

أكد الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، أن القطاع الخاص أساس التنمية، وهو المسئول عن 70% من خطة الاستثمارات حول العالم.

وقال توفيق ـ خلال اتصال هاتفي مع قناة "صدي البلد" الفضائية لبرنامج "صالة التحرير"، مع الإعلامية عزة مصطفى مساء اليوم الأربعاء، إن دخول القطاع الخاص في مجالات جديدة، لا يقتصر فقط على الملكية الكاملة، بل من الممكن عبر شراكات في الإدارة مثلما يحدث في بعض الفنادق، مشيرا إلى أن وثيقة ملكية الدولة تترجم تعزيز فكرة التعاون مع القطاع الخاص.

وأشار إلى أن القطاع الخاص متواجد بقوة في مجال الملابس والمنسوجات، بينما يجب أن تعلن الحكومة مد يديها لمشاركة القطاع الخاص في قطاعات أخرى.

وحول موقف الشركة القابضة للغزل والنسيج قال توفيق، إن منتجات الشركة تمتد من مراحل الغزول وحتى الملابس الجاهزة، كاشفا عن إنشاء شركة حديثة لتسويق منتجات الشركة القابضة للغزل والنسيج.

وقال إنه على الرغم من اعتمادنا على قطن غير مصري في تصنيع الملابس لكن حققنا في نفس الوقت عمليات بيع بهامش ربح 150% ، مقارنة بالسابق، ومن المتوقع تحقيق هامش ربح يصل إلى 3 مليارات، وأنه تمت زراعة 218 فدان قطن قصير التيلة في شرق العوينات العام الماضي ونستهدف توسيع زراعة القطن قصير التيلة لكن بعيدا عن الوادي بهدف منع الخلط بين القصير والطويل، كما نستهدف زراعة المزيد من الأقطان طويلة التيلة وتصديرها، وتضاعف انتاجنا 4 مرات من الغزل والنسيج عبر الاعتماد على أحدث الماكينات الواردة من أوروبا".

ومن جهة أخري، أعلن وزير قطاع الأعمال العام أنه من المقرر تعاقد شركة النصر مع شريك في مشروع خط السيارات، قائلا :" شركة النصر مسئولة عن التسعير والتعاقد مع شريك آخر لا يعني أن العلامة التجارية خاضعة لشركة النصر".. موضحا أن تطوير العنابر يحتاج إلى أموال باهظة، وتم الاستقرار على شركة للإنتاج على خطوطها.

وحول توطين صناعة الدواء في مصر، أوضح توفيق أن صناعة الدواء الحقيقية ليست في مصر،كما أن نصيب قطاع الأعمال العام أقل من 10%.

وأضاف :"كنا ننتج الخامات الدوائية في شركة النصر، والآن وصلنا إلى مرحلة متقدمة مع شريك صيني لإنتاج بعض أنواع الأدوية في شركة النصر، كي نستطيع المنافسة مع الرغبة في التصدير للأسواق الأفريقية".

وبشأن ملف تصفية بعض شركات القطاع العام، قال هشام توفيق إنه من المقرر الإعلان عن تصفية شركة أخرى قريبا وتعد الرابعة ضمن 120 شركة بالقطاع، وأنه تم إجراء دراسة لتعويض الموظفين ونأمل بعدم تصفيات شركات أخرى، ولكن حال ظهور شركة لا تستطيع التحول إلى الربح ستتم تصفيتها وتعويض العاملين فيها.

وحول مجمع حلوان، أفاد وزير قطاع الأعمال بأنه من المقرر أن يضم (مجمع حلوان) عمليات نسيج وصباغة وتفصيل، كما أن الوزارة تستهدف التعاقد مع شريك بعد التعاقد على أحدث الماكينات الألمانية.

وقال :" لدينا شركات عملاقة بصفة عامة ضمن قطاع الأعمال العام، مثل شركة الألومنيوم التي تخصص 60% من منتجاتها للتصدير".

أضف تعليق