فريق بحثى يكتشف مجسات ضوئية مكونة من مركبات عضوية جديدة للكشف عن الأمونيا

فريق بحثى يكتشف مجسات ضوئية مكونة من مركبات عضوية جديدة للكشف عن الأمونياالمركز القومي للبحوث

مصر23-6-2022 | 12:21

منال سليم

تمكن فريق بحثي مكون من الدكتورة حنان أحمد محمد مصطفى والدكتور بكر فتحي عبد الوهاب والدكتور محمود نبيل يوسف، والدكتور رضا محمد عبد الحميد بمعهد بحوث الصناعات الكيمياوية ب المركز القومى للبحوث من تحضير مجسات ضوئية لأيونات النشادر والمعادن الثقيلة الذائبة في الماء.

وأوضح الفريق البحثى بحسب نشرة طبية صادرة عن المركز القومى للبحوث الأمونيا هي مركب من النيتروجين والهيدروجين وهو غاز عديم اللون ذو رائحة نفاذة مميزة، تستخدم فى العديد من المنتجات الصيدلانية وتستخدم في العديد من منتجات التنظيف التجارية.

وتابعت النشرة الطبية أمه على الرغم من أن الأمونيا شائعة في الطبيعة وفي استخدامها على نطاق واسع ، فهي مادة كاوية وخطرة في شكلها المركز، يتم تصنيفها على أنها مادة خطرة للغاية ، ولذلك يعتبر الكشف المبكر عنها من الامور الصارمة من قبل المنشآت التي تنتجها أو تخزنها أو تستخدمها بكميات كبيرة.

وذكرت أن فى هذه الدراسه تم الكشف المباشر عن غاز الامونيا باستخدام مركبات عضوية بسيطة ومنخفضة التكلفة محضره من مركبات الداي نيتروهيدرازون المحتوية على نواة التريازول، وصل كفاءه تحضير المركبات العضويه نسبة ناتج تقترب من 88 إلى 95 في المائة، وأكدت النتائج سهولة الكشف المباشر عن غاز الأمونيا باستخدام العين المجرده وبتغير الألوان من الأصفر إلى الأزرق.

المواد العضوية المحضرة أظهرت كفاءة عالية ليس فقط فى الكشف المباشر عن الأمونيا ولكن أيضا كان لها دورا مهما فى الكشف عن أيونات المعادن الثقيلة من خلال ملاحظة تغيير اللون، تم استخدام تقنية الرنين النووي المغناطيسي في اثبات التركيب الكيميائي للمركبات الجديدة كما تم استخدام تقنية الأشعة فوق البنفسجية في قياس شدة الامتصاص وخواص المجسات الجديدة. تم نشر البحث في مجلة BMC Chemistry بدار نشر Springer-Nature بتمويل من صندوق تنمية العلوم والتكنولوجيا STDF)) بالتعاون مع بنك المعرفة المصري (EKB).

أضف تعليق