«الخريجين» تدّعم عودة سوريا للجامعة العربية

«الخريجين» تدّعم عودة سوريا للجامعة العربيةجانب من اللقاء

مصر26-6-2022 | 14:53

هبه محمد

استقبل د."بسام درويش" السفير السوري بالقاهرة، وفدا من الجمعية المصرية لخريجى الجامعات الروسية والسوفيتية برئاسة "شريف جاد" رئيس الجمعية، حيث جاء اللقاء تعبيراً عن الدعم والتضامن مع سوريا في حربها ضد الإرهاب وضد الاعتداءات الخارجية التي تستهدفها.


من جانبه أعرب، "شريف جاد" عن دعم وتأييد الجمعيات العربية ل سوريا ضد الحرب الإرهابية الظالمة، التي تتعرض لها، منوهاً إلى صمودها الأسطورى، الذي يُعد رسالة لكل الأحرار في العالم، مؤكداً أن العلاقات التاريخية والإنسانية العميقة بين مصر و سوريا وأن تجربة الوحدة هى أساس الفكر القومى العربى، وفي نهاية حديثه رحب "جاد" بالمواطنين والطلاب السوريين في مصر للمشاركة فى أنشطة المركز الثقافى الروسى بالقاهرة والإسكندرية، كما أشاد "جاد" بنجاح الشباب السورى فى السوق المصرى لدرجة أنهم أصبحوا مصدر ثقة لدى المصريين.


من جانبه تحدث د. "مجدي زعبل" عن ملحمة 6 أكتوبر المجيدية، التي قدم فيها الجيشان المصري والسوري أعظم صفحات النصر، وذكر "زعبل" أن أشمل وأعمق تحليل عن هذه المعركة الخالدة هو ما سطره العالم المصري الجليل جمال حمدان في كتابه "6 أكتوبر في الاستراتيجية العالمية "، الذي ذكر فيه "أن مصر و سوريا معًا هما قلب الوطن العربي جغرافيا، وطليعته تاريخيا، والذبذبات السياسية في مصير العرب ارتفاعا أو انخفاضاً مرتبطة بالعلاقة بينهما، لقد أثبتت معركة أكتوبر أن في وحدة مصر وسورية دائما نصر العرب سياسيا وعسكريا"، لافتاً إلى أن القومية العربية هي حقيقة الوجود العربى، كما أثنى "زعبل" على روح المقاومة العربية في فلسطين ولبنان و سوريا والعراق وغيرها من أقطار الأمة ضد القوى الإرهابية.


فى حين عبر د."أيمن منتصر"، عضو الجمعية، عن دعمه المطلق للشعب السوري في مواجهة أعدائه، مؤكدًا أن أي ألم، أو جرح يصيب سوريا يصيب مصر بنفس الدرجة، ودعا إلى سرعة عودة سوريا إلى الجامعة العربية وإلى الصف العربى كما تحدث عن دور رجال الأعمال السوريين، الذين قدموا تجارب نجاح في السوق المصري ويتمتعون بسمعة طيبة بين أشقائهم المصريين.


هذا وقد رحب د."بسام درويش" السفير السوري بالقاهرة بالوفد المصري شاكراً لهم المبادرة الكريمة، بدوره أعرب "درويش" عن دعم سوريا لكل الذين يقدمون صورة حقيقية عن وطنهم ولا سيما عند عودتهم إليه منوهاً بالوقت نفسه بمواقف الوفد الصادقة والشفافة التي تصب في مصلحة الحق وتدحض الباطل الذى يتبناه الغرب، كما أشاد "درويش" بروح الدفء لدى الأشقاء المصريين فى استقبال الشعب السورى وبالدور المتنامى لرجال الأعمال السوريين فى مصر.

أضف تعليق