وزيرة الهجرة تبحث مع سفير إيطاليا تعزيز التعاون في الملفات المشتركة

وزيرة الهجرة تبحث مع سفير إيطاليا تعزيز التعاون في الملفات المشتركةجانب من اللقاء

مصر30-5-2023 | 10:55

استكمالا للقاء السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، مع وزير الداخلية الايطالي ماتيو بيانتيدوزي، والذي تم الاتفاق خلاله على تعزيز التعاون بين مصر وإيطاليا ودراسة إنشاء مركز مصري - إيطالي لتدريب العمالة من أجل التوظيف والتشغيل في إيطاليا، استقبلت وزيرة الهجرة / ميكيلي كواروني، سفير إيطاليا بمصر، والوفد المرافق له، من أجل بحث تعزيز سبل التعاون في الملفات المشتركة، بحضور الدكتور صابر سليمان، مساعد وزيرة الهجرة للتطوير المؤسسي وشئون مكتب الوزيرة، والسفير عمرو عباس مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات.

في بداية اللقاء، رحبت السفيرة سها جندي بالسفير الإيطالي وقالت إن هذا اللقاء مهم للغاية لأنه يستهدف فتح آفاق تعاون أعمق وأوسع بين البلدين، لافتة إلى الروابط التاريخية والعلاقات القوية التي تربط الشعبين المصري والإيطالي، ووجود جالية مصرية كبيرة على الأراضي الإيطالية.

كما أعربت وزيرة الهجرة استعدادها لمناقشة كافة المجالات التي من شأنها تعزيز التعاون الثنائي، حيث قطعت مصر شوطًا كبيرًا في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، مشيرة إلى عمل وزارة الهجرة في إطار المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة" لتوعية الشباب بمخاطر تلك الظاهرة، موضحة سيادتها أنها في هذا الإطار تدفع باتجاه تدشين المركز المصري الإيطالي لتسهيل تدريب ودعم تنقل العمالة الماهرة وذوي الخبرات بين مصر وإيطاليا، وذلك على غرار المركز المصري الألماني للتوظيف والهجرة وإعادة الإدماج.

وتناولت الوزيرة في حديثها زيارة مارجريتس سكيناس، نائب رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي في مارس الماضي، ولقائه مع سيادتها وتفقده للمركز المصري الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الإدماج، دعمًا للعلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي في مجال الهجرة والتدريب من أجل التشغيل، وكذلك مقترح خارطة طريق لإنشاء مركز يمثل نقطة تواصل مستمر بين الاتحاد الأوروبي والدولة المصرية ليسهل رعاية ودعم تنقل العمالة الماهرة والمواطنين من ذوي الخبرات في مختلف المجالات بين مصر والاتحاد الأوروبي.

ومن جانبه، أعرب ميكيلي كواروني السفير الإيطالي عن سعادته بلقاء السيدة وزيرة الهجرة، وأشاد بالجالية المصرية في إيطاليا وتحقيقها اندماجًا في المجتمع، مؤكدا أنه عائد لتوه من إيطاليا بتوجيهات وتكليف رسمي بضرورة تعزيز التعاون مع مصر بشأن تواجد العمالة المصرية بشكل شرعي وقانوني في إيطاليا ودعم التأهيل والتدريب لأعلى المستويات المهنية.

كما لفت كواروني إلى التعاون القائم بين مصر وإيطاليا في إطار المدرسة الفندقية الإيطالية في محافظة الفيوم والتي يتم بها تعليم وإعداد شباب للعمل في المجال الفندقي، واقترح أن يتم العمل على التوسع في هذا النموذج في قطاعات أخرى، كما أشار أيضا إلى دورات الإعداد الفني- المهني التي تقدمها معاهد "دون بوسكو" في القاهرة والإسكندرية.

وفي ختام اللقاء، تم الاتفاق على التنسيق من أجل تشكيل مجموعة عمل مشتركة من الجانبين لبحث إقامة المركز المصري - الإيطالي لتسهيل تدريب ودعم تنقل العمالة الماهرة وذوي الخبرات بين مصر وإيطاليا وفقا لاحتياج سوق العمل الإيطالي، على أن يقدم هذا المركز كافة الخدمات والتدريبات التي يحتاج إليها الشباب، وتأتي آليته عن طريق إقامة مقر فعلي للمركز وموقع إلكتروني ينظم ذلك وغيرها من السبل التي يمكن الاتفاق عليها لتنظيم العمالة وانتقالها، ليستفيد الجميع من هذه النتائج المرجوة.

أضف تعليق