المدخنون وكبار السن الأكثر عرضة للإصابة بالمياه البيضاء

المدخنون وكبار السن الأكثر عرضة للإصابة بالمياه البيضاءالمدخنون وكبار السن الأكثر عرضة للإصابة بالمياه البيضاء

منوعات28-6-2023 | 00:33

المدخنون وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة الأكثر تعرضا للإصابة ب المياه البيضاء فغالبا تعالج باستخدام بتقنية الفاكو أو الموجات الصوتية و التى يطلق عليها البعض الليزر و زرع عدسة جديدة شفافة داخل

أكدالدكتور مصطفى عزب استشارى طب و جراحات العيون آن المدخنين وكبار السن الأكثر عرضة للإصابة ب المياه البيضاء مشيرا آلى أن أغلب حالات المياه البيضاء ليس لها سبب محدد و لكن هناك عوامل قد تساعد على زيادة احتمالية الاصابة ب المياه البيضاء مثل تقدم السن و المدخنون وأصحاب الأمراض المزمنة ففى بعض الأمراض المزمنة تزداد معها احتمالية الاصابة ب المياه البيضاء مثل مرض السكر

وأضاف عزب آن هناك حالات أخرى تزداد معها الاصابة ب المياه البيضاء وخاصة الذين يتناولون الأدوية و العقاقير مثل الأدوية التى تحتوى على الكورتيزون و بعض أدوية ارتفاع ضغط الدم وبعض أمراض العين المزمنة مثل الالتهاب القزحى واصابات العين خاصة اذا كانت شديدة بعض الشىء قد تؤدى الى الاصابة بالمياه البيضاء

وأشار عزب إلى أن تشخيص المياه البيضاء يتم من خلال الفحص الاكلينيكى دون الحاجة لاجراء فحوصات لاثبات وجود المياه البيضاء. و لكن الأهم من تشخيص المياه البيضاء هو استبعاد كون المياه البيضاء ناتجة عن وجود مشكلة أخرى فى العين كالالتهاب القزحى

وقال عزب أنه لا يوجد علاج دوائى أو قطرات للمياه البيضاء و الحل الوحيد هو ازالة المياه البيضاء غالبا باستخدام تقنية الفاكو أو الموجات الصوتية و التى يطلق عليها البعض الليزر و زرع عدسة جديدة شفافة داخل العين

وأوضح عزب آن تقنية الفاكو هى تقنية تستخدم الموجات فوق الصوتية لتفتيت المياه البيضاء و سحبها من العين بطريقة بسيطة تمكن المريض من العودة لحياته الطبيعية فى وقت سريع جدا. و يتم فيها زراعة عدسة داخل العين حتى تقوم بوظيفة نقل الصورة و تجميعها بشكل واضح على شبكية العين

أضف تعليق

إعلان آراك 2