هنيدي.. حائر بين "الجواهرجي" وتاجر البطيخ!

هنيدي.. حائر بين "الجواهرجي" وتاجر البطيخ!هنيدي

ثقافة وفنون19-7-2023 | 14:57

لأول مرة فى مشواره الفني، ينتهى النجم الكوميدى محمد هنيدى من تصوير فيلمين فى وقت واحد، ويحتار أيهما يعرض أولاً ويشارك فى سباق موسم الصيف السينمائى الحالي، فمن سينتصر فى النهاية "الجواهرجي" أم تاجر البطيخ؟!.. هذا ما سنعرف الإجابة عنه بالتفصيل من خلال هذا الحوار معه..

لماذا تم تأجيل عرض فيلمك الجديد "الجواهرجي".. بعد أن كان مقررًا عرضه فى موسم عيد الأضحى الماضي؟!

هذا الفيلم واجهته بالفعل ظروف كثيرة صعبة أدت إلى توقف تصويره وتأجيل عرضه أكثر من مرة، خاصة بعد وفاة أستاذنا الفنان أحمد حلاوة رحمة الله عليه، لكن المخرج إسلام خيرى انتهى بالفعل من أعمال التصوير والمونتاج، والفيلم جاهز الآن للعرض، لكن هناك مشكلة أخرى وهى أننى انتهيت بالفعل من تصوير فيلم "مرعى البريمو"، ونحن محتارون أى الفيلمين نعرضه أولاً فى موسم الصيف السينمائى الحالي.

الفنانة منى زكى تشاركك بطولة الفيلم بعد غياب طويل.. فما الفارق بين دورها فى "الجواهرجي" وصعيدى فى الجامعة الأمريكية"؟!

فعلاً.. الحظ لم يسعفنى فى تقديم أفلام سينمائية أخرى مع منى زكى بعد اشتراكنا معًا فى بطولة فيلم "صعيدى فى الجامعة الأمريكية"، منذ نحو 24 عامًا، رغم أن منى من الممثلات اللاتى أحب جدًا العمل معهن سواء فى السينما أو على خشبة المسرح، والفرق أن منى تقدم فى "الجواهرجي" شخصية زوجتى التى تعانى من بعض الاضطرابات النفسية، وتخضع للعلاج منها عند طبيب نفسى يقوم بدوره الفنان الجميل آسر ياسين، وأنا سعيد جدًا بهذه التجربة، وإن شاء الله سيكون هناك أعمال أخرى لى مع منى خلال الفترة القادمة.

الفيلم يضم أيضًا العديد من النجوم ومنهم الفنانة الكبيرة لبلبة وأحمد السعدنى وباسم سمرة.. فهل هذه بداية لنهاية عصر أفلام النجم الأوحد؟!

أعتقد أن النجم الحقيقى لا يعنيه مساحة الدور بقدر ما يعنيه الموضوع الذى يقدمه الفيلم، وهل هو قريب من الناس أم لا، وأنا شخصيًا لم أحرص طوال مشوارى فى التمثيل على أن أكون النجم الأوحد، لكن ظروف الإنتاج وميزانيات الأفلام هى التى كانت تؤدى أحيانًا إلى صعوبة الجمع بين أسماء كثيرة كبيرة فى عمل واحد، وهو ما تم التغلب عليه فى فيلم "الجواهرجي" الذى يظهر فيه الجميع فى أدوار مميزة ومؤثرة، سواء كانوا من النجوم الكبار أو الشباب.

وماذا عن دورك فى "مرعى البريمو" وما الجديد فى شخصية الصعيدى عما قدمته فى أعمال سابقة؟!

رغم أننى قدمت الصعيدى فى أكثر من عمل، لكن كل شخصية فيها تختلف عن الأخرى اختلافًا تامًا، وأنا فى فيلم "البريمو" أجسد شخصية مرعى البريمو تاجر البطيخ المتزوج من غادة عادل، والتى تعمل معه فى تجارة البطيخ، وهو دور مختلف تمامًا عما قدمته من قبل وسيكون مفاجأة كبيرة للجمهور.

وبالطبع لا مقارنة على الإطلاق بين الصعيدى تاجر البطيخ فى "البريمو"، وشخصية "خلف" الطالب الصعيدى بالجامعة الأمريكية، والذى يشعر بالصدمة من التعامل مع هذا العالم الغريب جدًا عليه، كما يختلف عن شخصية الجندى الساذج المتزوج حديثًا، والتى قدمتها فى فيلم "عسكر فى المعسكر"، وكل منهم له لون وعالم يختلف عن الشخصيات الأخرى.

وأين أنت من مواقع التواصل الاجتماعي"؟!

موجود جدًا لكن بحذر.. فأنا إنسان "بيتوتي" جدًا وأقضى معظم وقتى فى الأيام التى لا أكون منشغلاً فيها بالتصوير فى بيتي، ولذلك جذبتنى مواقع التواصل الاجتماعى وخفة دم مستخدميه، وأحببت التواصل من خلالها مع أصدقائى ومع الجمهور، ونفذت منذ فترة فكرة "عالم هنيدي"، لنشر مقاطع من أعمال سابقة لي، حتى تتعرف عليها الأجيال الجديدة، لكنى فى النهاية أتعامل معها بحرص وأعرف أن لها إيجابيات وسلبيات.

أضف تعليق