إطلاق مبادرة "مدارسنا أذكى" لدعم وتطوير العملية التعليمية في مصر

إطلاق مبادرة "مدارسنا أذكى"  لدعم وتطوير العملية التعليمية في مصرمبادرة مدارسنا أذكى

أطلقت كلاسيرا العالمية مبادرة "مدارسنا أذكى" لشركائها من المدارس في مصر، بعد نجاح إطلاقها في السعودية.

وتلتزم منصة "كلاسيرا"، الرائدة عالميًّا في مجال تكنولوجيا التعليم، من خلال هذه المبادرة، بتقديم تعليم عالي الجودة، وتمكين المدارس من الاستفادة القصوى من تكنولوجيا التعليم المتقدِّمة.

وعبْر مبادرتها "مدارسنا أذكى"، تقِّدم الشركة الفرصة لكل مدرسة تتطلع إلى استخدام وتحسين تقنيات التعليم الذكي وتوفير المال في الوقت نفسه، للانضمام إلى شبكة شركائها، والاستفادة بالتمويل المادي من كلاسيرا، والحلول المتنوعة والعروض والخصومات الحصرية من شركاء تكنولوجيا التعليم بمختلف المجالات ولمختلف الفئات.

تهدف مبادرة كلاسيرا "مدارسنا أذكى" إلى تأهيل المدارس للتحوُّل الرقمي بشكل سريع، وتطبيق المدارس للحلول التكنولوجية المتنوعة المقدَّمة من شركاء كلاسيرا، كما توفِّر المبادرة عروضًا وخصوماتٍ قيمةً مُقَدَّمَة من أكثر من 18 شريكًا؛ ومنهم: سلاح التلميذ، كتبي، ينمو، إديوتن ، كليفر بوكس ، سويجل ، اوريكس للتعلم ، فلابي، وغيرهم من كبار مقدِّمي خدمات تكنولوجيا التعليم.

بالإضافة إلى ذلك، تحصل المدارس المُشَارِكَة في مبادرة "مدارسنا أذكى" على رصيد خاص من كلاسيرا لاستخدامه عند شراء حلول تقنيات التعليم الذكي المناسبة لاحتياجات الطلاب، ويمكن للمدارس الانضمام إلى مبادرة "مدارسنا أذكي" من كلاسيرا وقريبا عبر موقع إديومولز www.edumalls.com (المَتْجَرِ الإلكتروني الأول في مجال التعليم).

وتُعد كلاسيرا أكبر الشركات المتخصصة في تكنولوجيا التعليم في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقدّم خدماتها لملايين المستخدمين في أكثر من 35 دولة عالمياً، وتأخذ كلاسيرا على عاتقها نشر ثقافة استخدام تكنولوجيا التعليم في المدارس، والتي تساهم في التطوير المهني للمُعَلِّمِين، وتعزيز مهارات الطلاب وقدراتهم، وتعزيز التعلم الشخصي والتفاعلي، والحصول على التعليم العادل لذوي القُدْرات الخاصة.

وقال المهندس محمود الجابري، المدير العام لشركة كلاسيرا مصر: "من خلال مبادرة مدارسنا أذكى، نتطلع إلى تحقيق تأثير إيجابي حقيقي على عملية التعليم في مصر، ونحن ملتزمون بتوفير تعليم عالي الجودة وتمكين المدارس من الاستفادة القصوى من التكنولوجيا التعليمية المتقدمة، لذلك تُعَدُّ هذه المبادرة جزءًا من رؤيتنا لتحسين مستقبل التعليم، وتعزيز التميز التعليمي في مصر".

ولأن تطوير المُعَلِّمِين يُعَدُّ أمرًا حاسمًا في تحقيق التميز التعليمي، تقدِّم مبادرة "مدارسنا أذكى"، من خلال الشركاء المُشَارِكِين فيها، برامجَ تدريبٍ وتطويرٍ مهني مستمرة للمُعَلِّمِين؛ حيث يتعلمون كيفية تنفيذ أفضل الأساليب التعليمية واستخدام التكنولوجيا بشكل فعَّال في الفصول الدراسية.

وتعمل مبادرة "مدارسنا أذكى" عبر شركائها على تقديم دعم شخصي للطلاب، من خلال برامج تعليمية مخصَّصة تستهدف الاحتياجات الفردية لكل طالب، وتهدف هذه البرامج إلى تعزيز التفوق الأكاديمي، وتطوير مهارات الاتصال والقيادة، بالإضافة إلى مختبراتٍ تعليمية مجهَّزة بأحدث مُبْتَكَرَات التكنولوجيا والأدوات التعليمية الرقمية، ويتمُّ استخدام هذه التقنيات لجعل عملية التعلُّم أكثر تفاعلاً وشيوعًا بين الطلاب، وتحفيزهم على اكتشاف وتطوير مهاراتهم الرقمية.

وأشار محمد ندا، مؤسِّس منصة فلابي "vlaby"، وهي من شركاء كلاسيرا، إلى أن المنصة تُتيح أول معامل علوم افتراضية مخصَّصة لطلاب المدارس وفقًا للمناهج الدراسية المقررة عليهم، من المرحلة الابتدائية وحتى الثانوية، ويتمُّ توفيرها عبْر 5 لغات، ويمكن للطالب والمعلم إجراء الاختبارات بأنفسهم من خلال أي جهاز في أي وقت ومن أي مكان.

أضف تعليق