التدريبات المشتركة وقوة الدولة

هنا منطقة منقار الوحش بالصحراء الغربية.. فى نطاق عمليات قاعدة محمد نجيب العسكرية، أكبر القواعد العسكرية فى المنطقة؛ المرحلة الختامية من التدريب المصري -الأمريكي المشترك (النجم الساطع) 2023 فى دورته الثامنة عشرة.

أكثر من 8000 مقاتل من 34 دولة يشاركون فى التدريب العسكري المشترك؛ ليصبح التدريب العسكري الأضخم والأقوى فى المنطقة.

43 عاما مضت منذ انطلاق الدورة الأولى لمناورات النجم الساطع، والذي كانت دورته الأولى عام 1980 بمشاركة قوات برية من مصر والولايات المتحدة الأمريكية فقط، ثم تطور دورة بعد أخرى لتزايد أعداد الدول المشاركة لتصل دورته السابقة فى العام قبل الماضي إلى 21 دولة ولمدة 15 يوما وهي المدة المحددة للتدريب منذ الدورة الأولى.

فى هذا العام ارتفع عدد الدول المشاركة إلى 34 دولة من مختلف قارات العالم حيث تشارك 19 دولة بقوات وهم مصر والولايات المتحدة الأمريكية والسعودية والأردن وقطر والكويت وجزر القمر وفرنسا وإيطاليا واليونان وألمانيا وقبرص والمملكة المتحدة وبوركينافاسو وجنوب أفريقيا ومالاوي والكاميرون وباكستان والهند بالإضافة إلى مشاركة الشرطة المدنية المصرية واللجنة الدولية للصليب الأحمر، وكذا عدد 15 دولة بصفة مراقب وهم البحرين والإمارات والسودان وتونس وعمان والمجر وبولندا ونيجيريا وأوغندا والكونغو الديمقراطية ورواندا وتنزانيا واليابان والبرازيل واستراليا.

صباح الخميس الماضي كنت ضمن مجموعة من رؤساء التحرير والإعلاميين الذين تشرفوا بحضور المرحلة الختامية للتدريب العسكري النجم الساطع 2023، والتي حضرها الفريق أول محمد زكي القائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربي والفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة ومايكل كوريلا قائد القيادة المركزية الأمريكية وعدد من قادة القوات المسلحة المصرية وعدد من قادة القوات بالدول المشاركة فى التدريب والملحقين العسكريين.

(1)
أمام المنصة تحرك فى «مشية عسكرية» رئيس أركان حرب الفرقة ليقف مؤديا التحية للقائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربي مستأذنا ببدء العرض والوصف الطوبوغرافى ومراحل العمليات التي سيتم تنفيذها خلال المرحلة النهائية للتدريب العسكري الأقوى فى المنطقة ـ النجم الساطع.

كان خلفه مسرح العمليات الممتد ليستعرض تفاصيل المرحلة التي بها يكتمل التدريب دورته ليكون الختام بالرماية بالذخيرة الحية.

لتبدأ العمليات وفق المخطط المحدد لها.. وتبدأ الاشتباكات لمواجهة العدائيات المحتملة، ليعرض عدد من الضباط برتبة الملازم أول والملازم والنقيب - القادة الأصاغر، بحسب وصف وزير الدفاع لهم - سير العمليات التي تقوم بها عناصر القوات المختلفة، البرية والبحرية والجوية والدفاع الجوي والاستطلاع والمدفعية.

استعرض القادة الذين توقفت أمامهم كثيرا وأنا أتابع بشغف هؤلاء الأبطال ممن لم يتجاوز سن البعض منهم 25 عاما وهو يقف واثقا من أداء مهمته على أكمل وجه وهو يشرح للمنصة ويتابع توجيه القوات فى الميدان خلال العمليات، يمتلكون ثقة لم تأتِ من فراغ ولكنها جاءت كنتيجة طبيعية لتدريب متواصل وعمل احترافى ودراسة علمية متطورة فى الأكاديميات العسكرية المصرية.

لا أستطيع أن أصف حجم الفخر والاعتزاز بهؤلاء القادة الأصاغر.. بل توقفت أيضا عند أحد القادة الذي كان برتبة الملازم والذي لم يمض على تخرجه من الكلية الحربية سوي وقت قليل ليشارك فى هذا التدريب الضخم وينسجم وسط القوات المشاركة مع عناصر وحدته ويستعرض المهمة المكلف بها بثبات.

وهنا علينا أن ندرك أن هؤلاء لم يكن لهم ليبلغوا هذا القدر من الاحترافية والقدرة على تنفيذ المهام والقيادة.. ما لم يكن لديهم قادة كبار نقلوا إليهم الخبرات وكانوا داعمين لهم وحريصين على أن يزرعوا فيهم الثقة بالنفس والقدرة على القيادة وإدارة المهام باحترافية.

إنها عملية بناء قيادات شابة قادرة على تحمل المسؤولية، ضمن منظومة بناء قوات مسلحة قوية وقادرة، تمتلك الحكمة فى القرار، والقدرة على التنفيذ، والحرص على إحلال السلام والاستقرار وحمايته.

تم تنفيذ المهام بنجاح واحترافية فى التنسيق بين القوات المشتركة فى التدريب رغم اختلاف اللغات والعقائد العسكرية، لتوحد التدريبات العسكرية المشتركة الجهود من أجل الحفاظ على الأوطان والدول الوطنية ومواجهة أي عدائيات.

(2)
تعتبر القدرة العسكرية أحد أهم عناصر قوة الدولة كونها المحافظ على الأمن القومي لها، والحامية لتراب الوطن ضد أي عدائيات، الأمر الذي يجعلها دائما تمتلك مكانة عالية فى نفوس الشعوب.

وتأتي التدريبات العسكرية المشتركة - أحد أنشطة الجيوش لتكون بمثابة ذراع من أذرع تقوية العلاقات بين الدول.

فهي تعد بمثابة دليل على استراتيجية العلاقة بين بعضها البعض، كون التعاون العسكري والتدريبات له دور فى تنفيذ المهام المشتركة.

والمتابع لتطورات تدريبات «النجم الساطع» خلال الفترة الأخيرة يدرك حجم الزيادة فى عدد الدول المشاركة فى التدريب وأيضا عدد الدول المشاركة بصفة مراقب، الأمر الذي يدل على أهمية تدريب النجم الساطع على مستوى العالم خاصة وأنه يضم عددا من الجيوش ذات العقائد العسكرية المختلفة فيوحد المفاهيم العسكرية لديها خلال العمليات الأمر الذي يساهم بشكل كبير فى دقة تنفيذ المهام كما يساعد على انصهار الثقافات العسكرية.

فعلى سبيل المثال، فإن التدريبات المشتركة بين مصر والمملكة العربية السعودية والإمارات كان لها دور مهم فى تنفيذ المهام خلال عمليات عاصفة الحزم وعاصفة الأمل فى اليمن.

وذلك نتيجة قدرة القوات المشاركة فى العمليات على سرعة العمل معا نظرا للعمل المشترك خلال عمليات التدريب المشترك فهناك قاعدة ثابتة تعتمد على أن التدريب فى السلم يوفر الدماء فى المعركة، الأمر الذي يجعل الاهتمام بالتدريب على رأس الأولويات، وكذا التدريبات المشتركة لما لها من دور فى نقل الخبرات وتعزيز التعاون بين الدول.

كما أن زيادة عدد الدول المشاركة يؤكد حجم الثقة فى الدولة المصرية وكذا الثقة فى قوة التدريب مما يساهم فى نقل الخبرات.

بل أن التدريب المصري الأمريكي «النجم الساطع» اكتسب خلال السنوات الماضية تطورا كبيرا فى العمليات النوعية التي تقوم القوات المشاركة بها، منها عمليات القضاء على بؤرة إرهابية وتأمين منطقة سكنية وعودة الحياة إلى طبيعتها وذلك من خلال تنفيذ مهمة مخططة شاركت فيها عناصر مختلف الأسلحة والتخصصات لكافة الدول المشاركة وعناصر من القوات الخاصة للشرطة المصرية التى تشارك للمرة الثانية فى التدريب.

إن مصر كانت رأس الحربة فى محاربة الإرهاب بالعالم، والرؤية العامة تشير إلى أن دول المنطقة تسعى لتعزيز أمنها واستقرارها فى الوقت الراهن.

كما أن التجربة المصرية فى القضاء على الإرهاب من التجارب التي تحرص الدول على نقلها فى ظل عمل متناغم تم بين القوات المسلحة وقوات الشرطة المدنية.

بالإضافة إلى عدد من الأنشطة التدريبة الأخرى منها الدفاع ضد التهديدات غير النمطية للوحدات البحرية للدول المشاركة بالتدريب، كذلك تنفيذ ممارسة حق الزيارة والتفتيش على سفينة مشتبه بها، بالإضافة إلى تنفيذ عملية الهجوم على شاطئ معادٍ من خلال عناصر الوحدات الخاصة، وغيرها من العمليات المشتركة.

ولأن تدريبات النجم الساطع تستهدف التطوير والعمل المستمر على مواجهة التحديات فقد كان توجيه القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي بضرورة أن يتضمن التدريب القادم التدريب المشترك على عمليات البحث والإنقاذ وذلك للاستفادة من القدرات لدي الدول المشاركة فى مواجهة أحد التحديات الأحدث والأصعب وهو المخاطر الطبيعية من زلازل وأعاصير وسيول وحرائق وارتفاع مستوى سطح البحر بسبب التغيرات المناخية التي كانت آثارها مدمرة فى ليبيا خلال الإعصار المدمر الأخير والذى خلف نتائج كارثية، نظرا لقوته.

الأمر الذي يجعل من العمل المشترك والتنسيق فى مواجهتها سبيلا لتخفيف حدة آثار مثل تلك الكوارث الطبيعية.

إن حرص العديد من الدول على المشاركة فى تدريبات النجم الساطع خلال الدورات الثلاثة الأخيرة شهادة إجادة وتقدير للقوات المسلحة المصرية.

كما أن التدريب فرصة كبرى لمصر من أجل تنويع علاقات التعاون العسكري مع دول العالم أجمع، فى إطار من التفاهم المشترك والتكامل دون إقحام نفسها فى الشئون الداخلية للدول.

كما يدلل انتظام التدريب المشترك النجم الساطع على مدى أربعة عقود على شراكة استراتيجية ممتدة بين القاهرة وواشنطن، بهدف تحسين الاستقرار والأمن الإقليمي فى الشرق الأوسط، ومكافحة الإرهاب وانتشار التطرف السريع، وامتلاك مصر إمكانات لوجستية ضخمة وبنية تحتية عسكرية قوية.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الثقافة والوعي الغائب
هالني الأسبوع الماضي ما طالعته من كتاب بتاريخ
11 سبتمبر الجاري يحمل رقم صادر 5295 من مكتب رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة عنوانه «توجيه» واعتقدت أنه توجيه للسادة قيادات الهيئة بضرورة القيام بدورهم فى نشر الوعي والتعريف بما استطاعت مصر خلال السنوات التسع الأخيرة أن تنجزه وكذا ضرورة أن تقوم أفرع الهيئة المختلفة وأقاليمها بدور فى بناء الوعي لدى الشباب والحفاظ على الهوية خاصة وأن هذا هو دور هيئة قصور الثقافة وقيادتها.

لكنني فوجئت أن التوجيه يطالب قيادات الهيئة بعدم الظهور الإعلامي فى أي برامج إذاعية أو تلفزيونية أو لقاءات صحفية إلا بعد موافقة مسبقة من رئيس الهيئة وتوضيح بيانات اللقاء واسم الصحيفة أو القناة وذلك لوضع ضوابط خاصة بنشر أخبار وتغطيات الهيئة الموقرة.

فهل هكذا يكون دور الثقافة فى تلك المرحلة؟

أضف تعليق

خلخلة الشعوب وإسقاط الدول "2"

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
تسوق مع جوميا

الاكثر قراءة

إعلان آراك 2