أبوالغيط: حكومة الاحتلال الإسرائيلي تقوض حل الدولتين وترسخ واقع "الأبارتايد" لملايين الفلسطينيين

أبوالغيط: حكومة الاحتلال الإسرائيلي تقوض حل الدولتين وترسخ واقع "الأبارتايد" لملايين الفلسطينيينأبوالغيط: حكومة الاحتلال الإسرائيلي تقوض حل الدولتين وترسخ واقع الأبارتايد لملايين الفلسطينيين

عرب وعالم22-9-2023 | 00:16

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي لا تكتفي بالحديث عن معارضتها علناً لحل الدولتين، وإنما تعمل كل يوم على تقويضه، وهي ترسخ واقع "الأبارتايد" لملايين ‎الفلسطينيين المقيمين على أرضهم كمواطنين من الدرجة الثانية.

جاء ذلك في كلمة أبو الغيط أمام جلسة غير رسمية لمجلس الأمن، حرص خلالها على تناول القضايا والأزمات العربية التي تهدد الاستقرار في الإقليم وتؤثر على مساعي تحقيق التنمية.

وأكد أبو الغيط - في كلمته التي أورد مقتطفات منها على حسابه الرسمي بموقع التدوينات القصيرة "إكس"(تويتر سابقا)- أنه على المجتمع الدولي مسئولية مواجهة قوة ‎الاحتلال والضغط عليها ودفعها للتوقف عن تصدير أزمتها السياسية للآخرين، وبحيث صار ‎الفلسطينيون يعانون من مزايدات السياسيين الإسرائيليين، ومنافساتهم لإظهار أكبر قدر من التطرف.


ونبه أبو الغيط إلى أن السودان يمر بمنعطف خطير وتتزايد احتمالات غرقه في اقتتال شامل وربما انقسام.


وقال إن الجامعة العربية تدعو لمسار وطني شامل يعالج جذور الأزمة، ويحافظ على وحدة البلاد ومؤسساته، وفي مقدمتها ‎القوات المسلحة.


وأكد أن الدول العربية تسعى لدور قيادي يسهم في التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة السورية استناداً لقرار ‎ مجلس الأمن 2254، بما يعالج جذور الأزمة وتداعياتها على ‎السوريين ودول الجوار المستقبلة لملايين ‎اللاجئين، والمتأثرة بمشكلات انتشار المخدرات والإرهاب.

وأضاف أبو الغيط :"في ‎اليمن، يجب أن يتسع المستقبل لجميع الأطراف، ولا يمكن أن يسود طرف واحد بقوة السلاح، وعلى ‎الحوثيين الاستماع إلى صوت العقل والعمل على تخفيف المعاناة الهائلة التي يتعرض لها اليمنيون".

وتابع أبو الغيط :"أما في ‎ليبيا، فأتمني أن تكون الكارثة جرس إنذار يجمع الليبيين على كلمة سواء، ويوحد صفوفهم لتهيئة الظروف اللازمة لإجراء ‎الانتخابات في أقرب وقت".

وقال: "في ‎لبنان، ما زال استمرار ‎الشغور الرئاسي والفراغ المؤسسي يثير قلقنا بشدة، ويتعين إنهاء هذا الوضع عبر الحلول الوسط ومن دون إملاءات من أي طرف"، مضيفا "إنه يصعب إغفال الأثر المتفاقم لأزمة ‎اللاجئين الذين يستقبلهم هذا البلد الصغير ومساندته ضرورية".

وتابع أبو الغيط: "نقف مع ‎الصومال في مواجهة ‎الإرهاب وآثار ‎الجفاف الممتد"، داعيا المجتمع الدولي لمساندة الحكومة الفيدرالية في المعركة الشرسة التي تواجهها على هاتين الجبهتين.

أضف تعليق