"الجارديان" تسلط الضوء على إطلاق كوريا الشمالية قمرا اصطناعيا للتجسس

"الجارديان" تسلط الضوء على إطلاق كوريا الشمالية قمرا اصطناعيا للتجسسإطلاق كوريا الشمالية قمر اصطناعي للتجسس

علوم وتكنولوجيا22-11-2023 | 09:33

سلط مقال نشرته صحيفة "الجارديان" البريطانية، الضوء على قيام كوريا الشمالية بإطلاق قمر اصطناعي للتجسس وما تعكسه تلك الخطوة من المستوى الرفيع الذي وصلت إليه بيونج يانج في مجال صناعة الصواريخ الباليستية.

ويضيف كاتب المقال جوستين ماكري أن تلك الخطوة لا تعكس فقط قدرات كوريا الشمالية في مجال تصنيع الصواريخ الباليستية، لكنها تعكس كذلك قدرة الرئيس الكوري الشمالي كيم جونج أون على الالتفاف على العقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة على بلاده.

وأوضح المقال أن كوريا الشمالية أصبحت الآن قادرة على توجيه ضربات نووية تصل إلى قلب الأراضي الأمريكية، مشيرا إلى ما أعلنته كوريا الشمالية من قدرتها على التجسس على قوات الدول المعادية بعد إعلان وسائل الإعلام المحلية الكورية عن نجاح أول تجربة لإطلاق قمر اصطناعي للتجسس أمس الثلاثاء.

ويلفت المقال في الوقت نفسه إلى أن وجود كوريا الشمالية في مجال الفضاء الخارجي سوف يسهم في زيادة التوترات العسكرية في شبه الجزيرة الكورية، كما أنه يعكس عدم فعالية العقوبات الدولية المفروضة على بيونج يانج.

ويتطرق المقال إلى ردود الفعل في أعقاب تلك الخطوة من جانب كوريا الشمالية، حيث يشير إلى إعلان كوريا الجنوبية التعليق الجزئي للاتفاقية العسكرية الموقعة مع جارتها الشمالية في عام 2018 للحد من التوترات بين البلدين.

وفي الوقت نفسه، كما يشير المقال، أعلنت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية، استئناف أنشطة المسح الجوي بالقرب من الحدود المشتركة بين البلدين.

ويسلط المقال الضوء على آراء الخبراء العسكريين الذين أكدوا أنه حتى إن لم يكن القمر الاصطناعي الذي أطلقته، أمس الثلاثاء، كوريا الشمالية متقدما تكنولوجيا بالقدر الذي يسمح بإجراء عمليات استكشافية عسكرية، إلا أنه يؤكد بما لا يدع مجالا للشك قدرة كوريا الشمالية على تجاوز العقوبات المفروضة عليها من جانب الأمم المتحدة.

ويشير المقال إلى أنه من المؤكد أن تلك الخطوة من جانب كوريا الشمالية سوف تؤدي إلى مزيد من القلق والتوتر في كوريا الجنوبية واليابان والولايات المتحدة والتي أدانت تلك الخطوة من جانب بيونج يانج واصفة إياها بأنها خطوة استفزازية.

ويلفت المقال في الختام إلى تصريحات المتحدثة الرسمية باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي أدريان واتسون، التي تقول فيها إن إطلاق كوريا الشمالية للقمر الاصطناعي سوف يسهم في زيادة التوترات وحدة المخاطر التي سوف تؤدي بطبيعة الحال إلى زعزعة الأمن والاستقرار ليس فقط في المنطقة، ولكن سوف يتجاوزها ليشمل مناطق أخرى.

أضف تعليق

الكنز المصري (1-2)

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
إعلان آراك 2