هل ظهرت علامات خروج المسيح الدجال؟

هل ظهرت علامات خروج المسيح الدجال؟المسيح الدجال

الدين والحياة26-11-2023 | 19:09

المسيح الدجال هو شخص مضلٌّ يخرج على الناس في آخر الزمان، وكلمة الدجال أصلها من الدجل ومعناه الكذب، وهو مبالغة من اسم فاعل، وتفيد معناه كثرة الكذب، ويُعدُّ خروجه من أعظم فتن آخر الزمان التي تأتي على الناس، وقد حذّر من فتنته جميع الأنبياء والرسل؛ لأنَّه ذو قدرات خارقة يجريها الله على يديه، فتعظم بها فتنته، وتحدث اهتزازًا كبيرًا في عقائد الناس في زمانه.

وظهور المسيح الدجال من علامات الساعة الكبرى من أكبر الفتن التى حذرَ منها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقد روى النواس بن سمعان: "ذَكَرَ رَسُولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ- الدَّجَّالَ ذَاتَ غَدَاةٍ، فَخَفَّضَ فيه وَرَفَّعَ، حتَّى ظَنَنَّاهُ في طَائِفَةِ النَّخْلِ، فَلَمَّا رُحْنَا إِلَيْهِ عَرَفَ ذلكَ فِينَا، فَقالَ: ما شَأْنُكُمْ؟ قُلْنَا: يا رَسُولَ اللهِ، ذَكَرْتَ الدَّجَّالَ غَدَاةً، فَخَفَّضْتَ فيه وَرَفَّعْتَ، حتَّى ظَنَنَّاهُ في طَائِفَةِ النَّخْلِ، فَقالَ: غَيْرُ الدَّجَّالِ أَخْوَفُنِي علَيْكُم، إنْ يَخْرُجْ وَأَنَا فِيكُمْ، فأنَا حَجِيجُهُ دُونَكُمْ، وإنْ يَخْرُجْ وَلَسْتُ فِيكُمْ، فَامْرُؤٌ حَجِيجُ نَفْسِهِ، وَاللَّهُ خَلِيفَتي علَى كُلِّ مُسْلِمٍ".

وكان النبي يستعيذ من فتنة المسيح الدجال كما روت عنه عائشة -رضي الله عنها- قالت : كان من دعاء النبي: "اللَّهمَّ إني أعوذُ بك من عذابِ القبرِ، وفتنةِ النارِ، وفتنةِ القبرِ، وعذابِ القبرِ، وشرِّ فتنةِ المسيحِ الدجالِ، وشرِّ فتنةِ الغِنى، وشرِّ فتنةِ الفقرِ. اللَّهمَّ اغسل خطايايَ بماءِ الثلجِ والبَرَدِ، ونَقِّ قلبي من الخطايا كما نقَّيتَ الثوبَ الأبيضَ من الدَّنسِ".

ووصفه الرسول صلى الله عليه وسلم وصفاً يبرز شخصيته ويحدد معالم جسمه ، ففي صحيح البخاري عن عبد الله بن عمر أن الرسول صلى الله عليه وسلم رأى الدجال في الرؤيا ، وجاء في وصفه له : " رجل جسيم ، أحمر ، جعد الرأس، أعور العين ، كأن عينه عنبة طافية ، ... أقرب الناس به شبهاً ابن قطن من خزاعة " .

وفي مسند أحمد وسنن أبي داود بإسناد صحيح عن عبادة بن الصامت ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إني حدثتكم عن الدجال حتى خشيت أن لا تعقلوا ، إن المسيح الدجال رجل قصير ، أفحج ، جعد ، أعور ، مطموس العين ، ليست بناتئة ولا حجراء ، فإن ألبس عليكم ، فاعلموا أن ربكم ليس بأعور ، وأنكم لن تروا ربكم " .

وفي صحيح ابن حبان ، ومسند أحمد عن ابن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " الدجال أعور، هجان أزهر ( وفي رواية : أقمر ) ، كأن رأسه أصلة ، أشبه الناس بعبد العزى بن قطن ، فإمّا هَلَكَ الهُلَّك ، فإن ربكم ليس بأعور " .

ف المسيح الدجال أعور العين ففي صحيح البخاري عن عبد الله بن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال عن الدجال: "أعور العين اليمنى ، كأنها عنبة طافية".

ومكتوب بين عينيه (ك ف ر) أو كافر وهى علامة يعرفهُ بها المؤمنون دون غيرهم ممن طمس الله بصائرهم ففي صحيح البخاري عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما بعث نبي إلا أنذر أمته الأعور الكذاب، ألا إنه أعور، وإن ربكم ليس بأعور، وإن بين عينيه مكتوب كافر " .

وفي صحيح ابن خزيمة وسنن ابن ماجة ومستدرك الحاكم بإسناد صحيح عن أبي أمامة : " وأنه مكتوب بين عينيه كافر يقرؤه كل مؤمن كاتب أو غير كاتب" وفي صحيح مسلم : " إنه مكتوب بين عينيه كافر ، يقرؤه من كره عمله ، أو يقرؤه كل مؤمن " .

أضف تعليق

زيارات تاريخية.. وشراكة استراتيجية

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
تسوق مع جوميا

الاكثر قراءة

إعلان آراك 2