حلفت بالله كذبًا.. هل عليَ ذنب؟

حلفت بالله كذبًا.. هل عليَ ذنب؟ الشيخ محمد كمال

الدين والحياة29-5-2024 | 02:51

أجاب الشيخ محمد كمال، أمين الفتوى ب دار الإفتاء المصرية، على سؤال متصلة حول: حلفت بالله كذبا ومعرفش ليه عملت كده؟.

وأوضح أمين الفتوى ب دار الإفتاء المصرية، في تصريحات تليفزيونية، اليوم الثلاثاء: عندنا الإيمان يمين لغو ويمين منعقدة، اللغو اللي هو مش عازم النية على الحلف، يعنى واحد بيقول لواحد والله تيجي تتغذى معانا، هنا مفيش عليه كفارة.

وأضاف: يمين منعقدة، هو واحد بيحلف على أمر على عكس الحقيقة وهو عارف إنه يكذب، هو كده عليه التوبة والاستغفار ولازم يطعم 10 مساكين، أو صيام 3 أيام متواصلة.

واستكمل: الكذب حرام شرعا، ولا يجوز على المؤمن الكذب مهما كانت الأسباب، وسيدنا النبي صلى الله عليه وسلم، قال: (المسلم لا يكذب)، وبالتالي يمكن استخدام التورية حتى لا نتورط في الكذب، بمعنى لو حد بيسألني فلان عندك في المكتب، وهو فعلا موجود، أقوله يمكن في المسجد، وهو في المكتب بس أنا هنا لم أكذب.

وفي وقت سابق، أجابت دار الإفتاء المصرية على سؤال وجه إليها نصه: ما حكم الكذب من أجل الحج؟ حيث يقوم بعض الناس ب الكذب بشأن البيانات التي تطلب منهم من الجهات الرسمية، فيخبرون بغير الحقيقة من أجل السفر إلى الحج؛ كأن يخبر بأنه لم يسبق له الحج قبل ذلك، فهل الكذب في مثل هذه الحالات جائز؟

وأضاف السائل: وهل يجوز لسائق مثلًا أن يدَّعي كذبًا أنه سبق له السفر إلى الحج من أجل الحصول على عقد للعمل كسائق خلال موسم الحج؟ وهل يجوز التخلف عن المدة المسموح بها لأداء الشعائر، والبقاء بالأراضي المقدسة من أجل العمل أو العبادة؟.

أضف تعليق

مَن صنع بُعبع الثانوية العامة ؟!

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
تسوق مع جوميا

الاكثر قراءة

إعلان آراك 2