كفر الشيخ: مبادرة "100 مليون شجرة" تهدف لمكافحة الاحتباس الحراري

كفر الشيخ: مبادرة "100 مليون شجرة" تهدف لمكافحة الاحتباس الحراريصورة تعبيرية

محافظات15-6-2024 | 11:25

قال محافظ كفر الشيخ جمال نور الدين، إن المبادرة الرئاسية "100 مليون شجرة" تهدف إلى مكافحة الاحتباس الحراري وتحسين نوعية الهواء وحماية التنوع البيولوجي والمساهمة في استدامة البيئة للأجيال القادمة ومكافحة تغير المناخ، معلنا انتهاء المحافظة من زراعة 327 ألف شجرة على مستوى مدنها ومراكزها.

وأكد المحافظ أن الأشجار تلعب دوراً مهماً في امتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون، مما يساعد على تقليل مستوياته في الجو، وتساعد الأشجار في تنقية الهواء من الملوثات، وتوفر أكسجينًا نظيفًا، وتحسين نوعية الهواء مما ينعكس إيجابيا على الصحة العامة للمواطنين.

جاء ذلك خلال متابعته، ونائبه الدكتور عمرو البشبيشي اليوم /السبت/ جهود زراعة الأشجار بمركز دسوق، في إطار تنفيذ المبادرة الرئاسية "زراعة 100 مليون شجرة".

وكلف المحافظ، رؤساء المراكز والمدن ومسئولي الأجهزة المعنية، بمتابعة ما تم زراعته بالمبادرة الرئاسية لزراعة "100 مليون شجرة"، والتأكد من اتخاذ جميع الإجراءات والتدابير اللازمة التي تضمن استدامة الأشجار التي تم زراعتها، والاستفادة منها والمتابعة المستمرة لها والحفاظ عليها ورعايتها، وزراعة جميع محاور الطرق والطرق الرئيسية، والميادين، ومداخل المدن والقرى والجزر الداخلية للطرق، كذا المناطق الصناعية والاهتمام بزراعة الأشجار المثمرة بنطاق الجهات الحكومية.

كما كلَّف باستكمال تجميل الميادين ورفع كفاءتها علي مستوى المحافظة، داعياً المواطنين ومنظمات المجتمع المدني بالمشاركة بزراعة الأشجار في الحدائق والمنازل وزيادة المسطحات الخضراء في إطار المبادرة الرئاسية "100 مليون شجرة" لتحقيق الاستدامة البيئية وتعزيز مقومات التنمية الشاملة.

وشدد المحافظ على أن زراعة الأشجار المثمرة والحفاظ عليها، وزيادة المساحات الخضراء، ليست هدفًا جماليًا فقط، ولكنه حق الأجيال القادمة، كونها أحد أهم عناصر البيئة الطبيعية، وعنصر أساسى للاستدامة البيئية، وأحد عناصر الموارد الطبيعية المتجددة التي تقوم بحفظ التوازن البيئي، وحماية التنوع البيولوجي، مما ينعكس إيجابيًا على الصحة العامة للمواطنين.

ووجه محافظ كفرالشيخ، بالاستمرار في إنشاء الحدائق العامة ورفع كفاءتها من خلال زيادة المساحات الخضراء وزراعة الأشجار بها وعلى جوانبها، وإنشاء المشاتل بالقرى والمدن لإنتاج الأشجار وتوفير فرص عمل للشباب، وكذلك دعم الجمعيات الأهلية أمر يستحق الاهتمام لما يحققه من أهداف جمالية وبيئية وصحية واجتماعية تنموية ذات نفع كبير على المجتمع.

وكلف رؤساء المراكز والمدن ومسئولى الأجهزة المعنية، بالحفاظ والاهتمام بما تم زراعته ضمن المبادرة الرئاسية «100 مليون شجرة»، والتأكد من اتخاذ جميع الإجراءات والتدابير اللازمة التي تضمن استدامة الأشجار المنزرعة، والاستفادة منها.

أضف تعليق

عُمان الخير والسلام تسقط خفافيش الظلام

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين

الاكثر قراءة

تسوق مع جوميا
إعلان آراك 2