قيس سعيد :تونس لم تقبل أبدا بوجود قواعد عسكرية فوق أراضيها

قيس سعيد :تونس لم تقبل أبدا بوجود قواعد عسكرية فوق أراضيهاالرئيس التونسي قيس سعيد

عرب وعالم24-6-2024 | 15:57

قال الرئيس التونسي قيس سعيد إن "بلاده التي لم تقبل أبدا بوجود قواعد عسكرية فوق أراضيها من غير التونسيين لن تحيد أبدا عن هذا الاختيار قيد أنملة"،مضيفا "نقبل بالتعاون وتبادل التجارب والخبرات وهو أمر تقليدي و مألوف بين الدول ولكن لن يكون مثل هذا التعاون إلا في ظل الاختيارات الوطنية النابعة من مصالح الشعب التونسي ولن نقبل بأن تكون حبة رمل واحدة ولا قطرة ماء واحدة خارج السيادة الكاملة للدولة التونسية".

وأكد قيس سعيد - في كلمته بمناسبة الذكرى 68 لإنبعاث الجيش الوطني- "أننا نعمل جميعا على أن تكون تونس عصية على كل من يتربص بها ونريدها شامخة وأبية في كل محفل وتحت كل سماء".

وطالب الرئيس التونسي المجموعة الوطنية بأن تساهم في توفير الاعتمادات اللازمة لتطوير قدرات القوات المسلحة من بنية تحتية ومن تسليح، فضلا عن الإحاطة بكل العسكريين بكل رتبهم و اختصاصاتهم" واصفا العسكريين "بالصقور التي ترصد من يعادينا وتقضي على من يسعى الى تمزيق شملنا أو يؤذينا " .

وقال سعيد - في رسالة موجهه إلى الضباط وضباط الصف ورجال الجيش- إنه "ستتم ترجمة إرادة المجموعة الوطنية في الإحاطة بالعسكريين في مخطط استراتيجي سواء في إطار قانون المالية أو أطر قانونية أخرى" .

وأكد أن تونس لن تنسى شهداء الوطن والمصابين ولن تتركهم دون رعاية، مشيرا إلى أن "مؤسسة فداء" للإحاطة بضحايا الاعتداءات الإرهابية من العسكريين ورجال قوات الأمن الداخلي .

واستعرض رئيس تونس المجهودات التي تبذلها القوات المسلحة العسكرية في كل المجالات من مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية وغير الانسانية والصحة والنجدة وإخماد الحرائق وتأمين الامتحانات الوطنية والمواعيد الانتخابية، فضلا عن مشاركتها في بعثات حفظ السلام الاممية .

وأوضح أن القوات العسكرية قامت بتطوير إمكانياتها الذاتية في الكثير من المجالات وهو ما يدل على استيعابها لشتى علوم العصر ،مبرزا ان القوات العسكرية المسلحة وعلى غرار الشعب التونسي استنبطنت الروح الانتصارية وهي مستعدة لأداء الواجب المقدس والمواجهة والقتال مهما كان الظرف من أجل العزة والكرامة أو الاستشهاد.

أضف تعليق

عُمان الخير والسلام تسقط خفافيش الظلام

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
إعلان آراك 2