«تيك توك» تشدد الرقابة على مستخدميها لمكافحة الانتحار

تيك توك
دار المعارف

تبذل منصة "تيك توك" جهودها لحماية الصحة العقلية للمُستخدمين من خلال تعزيز مواردها عن طريق الرقابة المشددة على محرك البحث داخل المنصة وتوفير إمكانية الوصول للإرشادات المُقدمة من الخبراء في موضوعات عديدة ذات صلة بالصحة العقلية؛ ذلك بالتزامن مع الشهر العالمي لمنع حالات الانتحار والسيطرة عليها والحد منها.
وكان ذلك بالتزامن مع تعبير الأفراد عن أنفسهم على منصة الفيديوهات القصيرة حول التعافي عن إيذاء النفس ومشاكل الصحة العقلية والنفسية.

وقالت فرح طوقان، مديرة السياسات والعلاقات الحكومية بالشرق الأوسط، "إن قيام المستخدمين بالحديث عن أهمية الصحة العقلية بهذه الإيجابية والحيوية بالتأكيد شىء ملهم".
وأضافت أن "سياسات تيك توك تستهدف دائماً إعطاء الأولوية لمن يعانون من مستخدمينا وتوفير المساعدة العاطفية من خلال كوكبة من المتخصصين العالميين في هذا المجال باﻹضافة إلى الموارد الحكومية المعتمدة".
وأكدت طوقان أن هذه العملية تشهد تطوراً مستمراً، لذلك سيقوم "تيك توك" بالبناء على ما هو متاح من إرشادات حول الصحة العقلية قدر الإمكان عن طريق معلومات دقيقة، مضيفةً "نحن نتطلع ﻷن نكون دائماً مبدعين فيما يتعلق بجهودنا في الاهتمام بمجتمعنا، فضلاً على الحفاظ على المساحة الآمنة التي توفرها منصة تيك توك لهذه المحادثات الهامة".
وكانت التطورات مرتبطة بسلامة المراهقين، وتضمن تعديل خاصية الرسائل والإشعارات وإعدادات المشاهدة والتحميل.
يذكر أن الإرشادات المجتمعية المشددة الخاصة بمنصة تيك توك ﻻ تسمح بالمحتوى الذى يروج للانتحار أو يجعل من إيذاء النفس أو إضطرابات الطعام أمراً عادياً، باﻹضافة إلى ذلك فقد كشفت تيك توك عن خطوات إضافية لتعزيز شعور المستخدمين بالدعم والإستقرار النفسي والسلامة.

أضف تعليق