شعراوي: تسليم المدفن الصحى الآمن بكوم أوشيم بتكلفة 35 مليون جنيه

صورة ارشيفية

مصر14-9-2021 | 18:01

دار المعارف

تلقى اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، تقريراً من الوحدة التنفيذية لإدارة المخلفات الصلبة بالوزارة حول تسلم محافظة الفيوم اليوم المدفن الصحى الآمن بمنطقة كوم أوشيم بمركز طامية، والذى يأتى فى إطار العقد الموقع بين وزارات التنمية المحلية والبيئة والتخطيط والهيئة العربية للتصنيع لتنفيذ مشروعات المرحلة الأولى للبنية التحتية لمنظومة المخلفات.

وذلك فى إطار متابعة وزارة التنمية المحلية، لتنفيذ تكليفات رئيس الجمهورية وتوجيهات الدكتور رئيس مجلس الوزراء بالإسراع فى تنفيذ منظومة إدارة المخلفات البلدية الصلبة الجديدة بمختلف المحافظات بما يساهم فى تحسين مستوى النظافة وتحقيق رضا المواطنين.

وأشار التقرير، وفقا لبيان صحفى، إلى أن اللجنة التى شكلها وزير التنمية المحلية والمسئولة عن تسيير ومتابعة واستلام الأعمال بما يضمن تنفيذ بنود الواردة بعقدى المرحلتين الأولى والثانية من البنية الأساسية لمنظومة النظافة، حيث قامت اللجنة بتسليم المدفن إلى المحافظة والذى بلغت تكلفته حوالى 35 مليون جنيه.

وأوضح التقرير أنه تم إنشاء مكونات المدفن الصحى على أرض بمسطح 10 أفدنة وهو عبارة عن منشأ مأمن بسور حول المحيط الخارجى للموقع بمتوسط ارتفاع 2 متر، والمدفن به بوابة للدخول وأخرى للأفراد وبه ميزان أرضى بسكول وغرفة تحكم بنظام مركزى للتسجيل وحفظ البيانات، كما يوجد بالمدفن العديد من التجهيزات اللازمة لعمليات التشغيل منها غرفتين للأمن والمولدات تحتوى على عدد 2 مولد كبير ولوحة توزيع رئيسية وأعمدة إنارة وخزانات للمياه بالإضافة إلى مبنى إدارى رئيسى، وخزان وقود ومغسلة سيارات، كما يوجد به شبكة مواسير لتجميع سائل الرشح ومحاطة من الخارج بزلط ريب راب كما أن بحيرة تجميع السائل مبطنة من الداخل بالخرسانة العادية ومحاطة من الخارج بزلط الريب راب ويحاط بالمدفن شبكة طرق خدمية حول الخلية والبحيرة.

وأكد اللواء محمود شعراوى، على استمرار جهود الوزارة لمتابعة تسليم المشروعات الخاصة بالبنية التحتية لمنظومة النظافة فى التوقيتات المحددة بما يساهم فى تحسين مستوى تلك الخدمة بجميع المحافظات لإعادة الشكل الجمالى والحضارى للشارع المصرى خاصة مع البدء الفعلى فى تطبيق المنظومة فى محافظة القاهرة، مشيراً إلى أن المشروعات الجارية تتضمن إنشاء مدافن صحية آمنة للمساعدة فى التخلص الآمن من المخلفات وإغلاق المقالب العشوائية للقضاء على ظاهرة الحرق العشوائى للمخلفات وكذا إنشاء محطات وسيطة ثابتة ومتحركة لرفع كفاءة عملية جمع ونقل المخلفات وإنشاء وتطوير مصانع المعالجة والتدوير.

وأوضح وزير التنمية المحلية، أن هناك تعاون وتنسيق مستمر بين الوزارة والوزارات والجهات المعنية لتنفيذ المنظومة الجديدة للمخلفات وإحداث تغيير كبير فى مستوى النظافة بجميع المحافظات.

أضف تعليق