المفوضية الأوروبية توافق على خريطة مساعدات إقليمية لـ المجر وسلوفاكيا

المفوضية الأوروبية

عرب وعالم16-9-2021 | 13:31

أ ش أ

وافقت المفوضية الأوروبية ، اليوم الخميس، بموجب قوانين مساعدات الدول الأعضاء، على خريطة المجر لتلقي مساعدات إقليمية خلال الفترة من 1 يناير 2022 إلى 31 ديسمبر 2027، وذلك في إطار إرشادات المساعدة الإقليمية المنقحة "RAG".

جاء ذلك في بيان أصدرته المفوضية على موقعها الإلكتروني، أوضحت فيه أن إرشادات RAG، التي اعتمدتها المفوضية في 19 أبريل 2021 على أن تدخل حيز التنفيذ في 1 يناير 2022، ستُمكن الدول الأعضاء من دعم المناطق الأوروبية الأقل تفضيلًا في اللحاق بالركب وتقليل الفوارق من حيث الرفاهية الاقتصادية والدخل والبطالة وتعزيز أهداف التماسك الأوروبي.

وأضاف البيان: أن هذه الإرشادات ستوفر أيضاً إمكانيات متزايدة للدول الأعضاء لدعم المناطق التي تواجه تحديات انتقالية أو هيكلية مثل هجرة السكان، للمساهمة بشكل كامل في التحولات الخضراء والرقمية. في الوقت نفسه، تحتفظ RAG المنقحة بضمانات قوية لمنع الدول الأعضاء من استخدام الأموال العامة لتحفيز نقل الوظائف من دولة عضو في الاتحاد الأوروبي إلى دولة أخرى، وهو أمر ضروري للمنافسة العادلة في السوق الموحدة.

وتابع: أن خريطة المساعدات الإقليمية في المجر تحدد المناطق المجرية المؤهلة للحصول على مساعدات الاستثمار الإقليمي، وتحدد الخريطة أيضًا أقصى كثافة للمساعدات في المناطق المؤهلة، مع الأخذ في الاعتبار بأن نسبة كثافة المعونة هي الحد الأقصى لمقدار المساعدات التي تتلقاها الدولة لمنحها لكل مستفيد، معبرًا عنها كنسبة مئوية من تكاليف الاستثمار المؤهلة.

وبموجب هذه الارشادات، ستكون المناطق التي تغطي 82.09% من سكان المجر مؤهلة للحصول على مساعدات الاستثمار الإقليمي، من بينها مناطق بيست وديل دونانتول وإسحاق ألفولد وديل ألفولد، وهي من بين أكثر المناطق حرمانًا في الاتحاد الأوروبي، حيث يقل نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي عن 75% من متوسط ​​نصيب الفرد في باقي دول الاتحاد الأوروبي.

وفي السياق ذاته ، وافقت المفوضية الأوروبية، اليوم الخميس، بموجب قوانين مساعدات الدول الأعضاء، على خريطة سلوفاكيا لتلقي مساعدات إقليمية خلال الفترة من 1 يناير 2022 إلى 31 ديسمبر 2027، في إطار إرشادات المساعدة الإقليمية المنقحة "RAG".

جاء ذلك في بيان أصدرته المفوضية على موقعها الإلكتروني، أوضحت فيه أن إرشادات RAG، التي اعتمدتها المفوضية في 19 أبريل 2021 على أن تدخل حيز التنفيذ في 1 يناير 2022، ستُمكن الدول الأعضاء من دعم المناطق الأوروبية الأقل تفضيلًا في اللحاق بالركب وتقليل الفوارق من حيث الرفاهية الاقتصادية والدخل والبطالة وتعزيز أهداف التماسك الأوروبي.

وأضاف البيان: أن هذه الإرشادات ستوفر أيضاً إمكانيات متزايدة للدول الأعضاء لدعم المناطق التي تواجه تحديات انتقالية أو هيكلية مثل هجرة السكان، للمساهمة بشكل كامل في التحولات الخضراء والرقمية. في الوقت نفسه، تحتفظ RAG المنقحة بضمانات قوية لمنع الدول الأعضاء من استخدام الأموال العامة لتحفيز نقل الوظائف من دولة عضو في الاتحاد الأوروبي إلى دولة أخرى، وهو أمر ضروري للمنافسة العادلة في السوق الموحدة.

وتابع: أن خريطة المساعدات الإقليمية في سلوفاكيا تحدد المناطق السلوفاكية المؤهلة للحصول على مساعدات الاستثمار الإقليمي، وتحدد الخريطة أيضًا أقصى كثافة للمساعدات في المناطق المؤهلة، مع الأخذ في الاعتبار بأن نسبة كثافة المعونة هي الحد الأقصى لمقدار المساعدات التي تتلقاها الدولة لمنحها لكل مستفيد، معبرًا عنها كنسبة مئوية من تكاليف الاستثمار المؤهلة.

وبموجب هذه الارشادات، ستكون المناطق التي تغطي 87.97٪ من سكان سلوفاكيا مؤهلة للحصول على مساعدات الاستثمار الإقليمي، من بينها منطقتي زابادني سلوفينسكو وستريدني سلوفينسكو، وهي من بين أكثر المناطق حرمانًا في الاتحاد الأوروبي، حيث يقل نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي عن 75% من متوسط ​​نصيب الفرد في باقي دول الاتحاد الأوروبي.

أضف تعليق