الليرة اللبنانية تواصل ارتفاعها بمعدل غير مسبوق أمام الدولار الأمريكى

الليرة اللبنانية

اقتصاد16-9-2021 | 14:11

دار المعارف

واصل سعر صرف الليرة اللبنانية ارتفاعه غير المسبوق أمام الدولار الأمريكي في السوق الموازية وذلك لليوم الثاني على التوالي، حيث وصل متوسط سعر الصرف في المعاملات حتى منتصف اليوم إلى 13500 ليرة للدولار الواحد وهو مستوى غير مسبوق منذ شهر يونيو الماضي حين شهد سعر صرف الليرة انهيارات متتالية حتى وصل إلى 22 ألف ليرة للدولار الواحد في النصف الثاني من شهر يوليو الماضي.

ويأتي الارتفاع الكبير في سعر صرف الليرة متزامنا مع مساع مكثفة للحكومة الجديدة برئاسة نجيب ميقاتي لحل الأزمات المتفاقمة خلال الـ13 شهرا الماضية التي عانت فيها البلاد من فراغ حكومي، حيث يترقب اللبنانيون حلولا خلال الأيام القليلة المقبلة لأزمة النقص الحاد في الكهرباء والوقود.

كما يتزامن الارتفاع الكبير والمفاجئ في سعر صرف الليرة مع حصول لبنان اليوم على مبلغ 1.135 مليار دولار أمريكي وذلك قيمة حقوق السحب الخاصة التي خصصها صندوق النقد الدولي للدول الأعضاء في الصندوق من الأرصدة الاحتياطية الخاصة بكل دولة.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن الارتفاع بوتيرة سريعة وغير متوقعه في سعر صرف الليرة اللبنانية يهدف إلى اتخاذ قرار برفع الدعم بشكل كامل عن المشتقات البترولية خلال الأيام المقبلة، حيث تم تحرير سعر صرف الدولار الأمريكي في عمليات استيراد المشتقات البترولية ليتم فتح الاعتمادات في مصرف لبنان المركزي وفقا لسعر السوق.

ويتم حاليا استيراد الوقود على سعر 16 ألف ليرة لكل دولار بينما يتم التسعير والتوزيع على المواطنين بناء على سعر 8 آلاف ليرة للدولار على أن تتحمل الحكومة فارق السعرين كدعم للمشتقات البترولية.

ومع استمرار ارتفاع سعر صرف الليرة أمام الدولار، تزداد التوقعات بقرب قرار حكومي برفع الدعم نهائيا عن الوقود على أن يتم تسعيره وفقا لأدنى سعر صرف للدولار في السوق، وبالتالي لا يتسبب في ارتفاعات كبيرة في ظل الظروف الاقتصادية المتردية في البلاد.

ويطل سعر صرف الدولار في البنوك الرسمية ثابتا عند حد 1057 ليرة للدولار الواحد، بينما انخفض السعر على منصة صيرفة الحكومية أمس ليصل إلى 14000 ليرة للدولار بعد أن كان قبل عدة أيام 16000 ليرة للدولار (السعر الذي يتم على أساسه تسعير استيراد المحروقات)، وسط ترقب للسعر الذي سيتم الإعلان عنه في ختام تعاملات اليوم.

جدير بالذكر أن هذه هي المرة الأولى التي يرتفع فيها سعر صرف الليرة أمام الدولار الأمريكي بهذا المعدل منذ بداية الأزمة الاقتصادية في لبنان قبل نحو عامين.

أضف تعليق