دعاء النبى عند سقوط الأمطار وسماع صوت الرعد

صورة ارشيفية

الدين والحياة12-10-2021 | 07:42

دار المعارف

بدأ فصل الخريف وما يحمله من رياح، فضلا عن سقوط الأمطار أحيانا، ثم يأتي من بعده فصل الشتاء، المعروف بغزارة المطر، وفي هذه الأثناء يتضرع كثيرون لله سبحانه وتعالى ويتلون دعاء المطر وخصوصا أن الذكر والدعاء مستحبان بشدة فى هذا الوقت، حسبما ورد عن رسول الله صلّ الله عليه وسلم، خاصة أن هناك أحاديث تبين قوله ودعاءه، أثناء رؤية السحاب قبل أن تمطر، ثم بعد نزول المطر.

وقد ورد على الحبيب المصطفى، صلى الله عليه وسلم، أنه كان يدعو عند نزول المطر قائلا: "اللهم حوالينا ولا علينا، اللهم على الآكام والظراب، وبطون الأودية، ومنابت الشجر".. كما كان يقول الدعاء الشهير "اللهم صيبا نافعا.. اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، اللهم إنى أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، ‏وأعوذ بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به".. رواه البخارى.

كما ورد عنه صلوات الله وسلامه عليه أنه كان يقول دعاء أثناء سماع الرعد ورؤية البرق فى السماء، حيث ورد قوله: "سبحان الذى يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته".

أضف تعليق