«الاتحاد الأوروبي» و«الهجرة» يعربان عن قلقهما إزاء الوضع في مأرب

التصعيد فى اليمن - أرشيفية

عرب وعالم14-10-2021 | 21:47

أ.ش. أ

أعربت بعثة الاتحاد الأوروبي ومنظمة الهجرة الدولية في اليمن، اليوم /الخميس/ عن مخاوفهما وقلقهما إزاء الوضع الإنساني جراء التصعيد العسكري واشتداد المواجهات في محافظة مأرب.

وشددتا على ضرورة السماح بالتنقل للمواطنين المدنيين الراغبين بمغادرة مناطق المواجهات والعبور إلى مناطق آمنه، وفقا لما أوردته قناة "اليمن" الإخبارية.

وأكد اللقاء الذي جمع نائبة بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن ماريون لاليس، مع رئيسة منظمة الهجرة الدولية في اليمن كريستا روتنشتاينر، أن بعثة الاتحاد الأوروبي ومنظمة الهجرة، ستواصلان العمل مع الشركاء الدوليين ومنظمات الإغاثة في مساعدة النازحين والمهاجرين في اليمن.

وكانت الهجرة الدولية في اليمن، قد ذكرت أن نحو أربعة مليون شخص أجبروا على النزوح والفرار لمرات عديدة من العنف والاشتباكات الدائرة في اليمن منذ سبع سنوات، فيما يوجد حوالي 32,000 مهاجر عالق في اليمن يعانون من نقص الخدمات ويواجهون خطر الاستغلال.

وتفرض مليشيا الحوثي حصارا مطبقا على مديرية العبدية في مأرب، منذ أكثر من 20 يوماً، ولم تتمكن المنظمات الإغاثية، من إدخال الغذاء والدواء والحليب للأهالي بسبب منع الحوثيين لذلك.

أضف تعليق


«مجموعة V4» رسائل ودلالات المشاركة المصرية

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين

الاكثر قراءة

عيد الكرامة