وزير الري يشيد بوعى طلاب مدارس المتفوقين بالتحديات المائية

وزير الري يشيد بوعى طلاب مدارس المتفوقين بالتحديات المائيةوزير الري

مصر17-10-2021 | 09:20

دار المعارف

أشاد الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري بجهود طلاب مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا (STEM) ووعيهم بالتحديات المائية والبيئية التي تواجه مصر.. داعيا الطلاب لبذل المزيد من الجهد في التحصيل المعرفي و البحث العلمي وتوجيه الجهود لإيجاد حلول تكنولوجية مبتكرة للمشاكل التى يواجهها قطاع المياه فى مصر.

جاء ذلك خلال حضور وزير الري المرحلة الأخيرة من مراحل اختيار أبحاث طلاب مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا (STEM)، والتي ستعرض في جلسه خاصة خلال أسبوع القاهرة الرابع للمياه والمزمع عقده في الفترة من 24 إلى أكتوبر الجاري.

وقد عرض بعض طلاب مدارس المتفوقين أبحاثهم في حضور الدكتور رجب عبدالعظيم وكيل وزارة الري والمشرف على مكتب الوزير، والدكتور خالد عبدالحي رئيس المركز القومي لبحوث المياه، والدكتورة إيمان سيد رئيس قطاع التخطيط، والدكتور أسامة الظاهر رئيس قطاع المياه الجوفية، وعدد من ممثلي وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتورة عزيزة رجب مستشار العلوم بالوزارة، ومحمد فاروق مدير وحدة مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا (STEM)، وعادل الحفناوي منسق وخبير العلوم بإدارة تنمية مادة العلوم، ومحمد فوزى منسق التدريب بوحدة (STEM).

وأوضح الدكتور عبدالعاطي أنه تم إتاحة المعاهد التابعة للمركز القومي لبحوث المياه التابع للوزارة لطلاب مدارس (STEM)، لتمكينهم من التطبيق العملي للمشروعات البحثية المقترحة، في ضوء ما يمتلكه المركز من بنية تحتية ونماذج محاكاة تساعد في اختبار أداء المشروعات.

وقد ركزت الأبحاث المقدمة من الطلاب على محور تحسين نوعية المياه والذي يعد المحور الأول من محاور استراتيجية الوزارة، حيث قام الطلاب خلال اللقاء بعرض ستة أبحاث في مجال معالجة المياه مثل استخدام راتنجات التبادل الأيوني ومياه الأكسجين وفلتر لتحسين جودة المياه، واستخدام عملية الامتصاص والكربون النشط في تنقية المياه من المواد العضوية وغير العضوية والمواد الدقيقة، واستخدام النيتروجين ونبات المورنجا لتقليل نسبة الأكسجين الكيميائي في المياه ليعاد استخدامها في مرحلة تبريد الحديد والصلب، واستخدام قشور البرتقال المعدلة في القضاء على تلوث المعادن الثقيلة عن طريق جعلها غير قابلة للذوبان في المياه والتربة.

كما تم تقديم خمسة أبحاث عن طرق مختلفة للتعامل مع المياه الناتجة عن صباغة الأقمشة والنسيج وإعادة استخدام هذه المياه في نفس العملية أو عمليات صناعية أخرى، وذلك باستخدام مواد طبيعية قليلة التكلفة أو باستخدام مواد كيميائية تساهم في تقليل الأحماض ومعدل اللون بالمياه، ودمج عمليات استخدام المياه في مصانع الغزل والنسيج بهدف تقليل إستهلاك المياه.

كما تم تقديم بحث عن تقليل نسبة الملوثات الزيتية الناتجة عن مياه صابورات السفن في رحلات نقل البترول (الصابورة ثقل يوضع على السفينة للحفاظ على توازنها) عن طريق استخدام خواص فيزيائية (الكثافة والمجال المغناطيسي).

جدير بالذكر أنه سيتم خلال أسبوع القاهرة الرابع للمياه تنظيم مسابقة "شباب المبتكرين في مجال المياه" بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، والتي تتضمن مشاركات بمشروعات وابتكارات طلاب مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا (STEM)، وسيتم تكريم ستة فائزين بجوائز مالية قيمة مقدمة من بنك الاستثمار الأوروبي والبنك الأهلي المصري.

أضف تعليق