هل يجوز للزوجة التي توفي زوجها العمل في فترة العدة؟ الإفتاء تُجيب

هل يجوز للزوجة التي توفي زوجها العمل في فترة العدة؟ الإفتاء تُجيبالإفتاء

الدين والحياة24-10-2021 | 18:47

دار المعارف

أجابت دار الإفتاء عن سؤال تقول فيه صاحبته: "هل يجوز للزوجة التي توفي زوجها وعندها أبناء العمل في فترة العدة؟".

وأجاب الدكتور أحمد ممدوح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية عن السؤال قائلا: نعم يجوز للزوجة الخروج والعمل في عمل شريف ولكن المهم أن تبات ليلتها فى بيت الزوجية.

وقالت دار الإفتاء المصرية، إنه يجب على المرأة التي عليها عدة عدم الانتقال من بيت الزوجية لتعيش فى مكان آخر أو أن تسافر فى وقت عدتها لأن الأصل أن تبيت فى مكان زواجها؛ ولأن العدة واجبة وهى فرصة للمرأة لأن تأخذ ثواب ذلك.

وأضافت دار الإفتاء فى الإجابة عن سؤال «ما الذي يبيح للمعتدة الانتقال من مكان العدة؟»، أنه يباح للمعتدة من طلاق أو فسخ أو وفاة الانتقال من مكان العدة إلى مكان آخر في حالة الضرورة فقط؛ كأن تخاف على نفسها أو مالها من هدمٍ أو حريقٍ أو غرقٍ أو لصوصٍ أو فَسَقَةٍ أو جار سوء، أو كان المنزل إيجارًا ولا تجد ما تؤدي به الأجرة، ويلزمها إذا انتقلت لعذرٍ أن تلزم المبيت في المنزل الذي انتقلت إليه.

أضف تعليق