آخرهن زينة .. نجوم الفن هيموتوا على محمد صلاح

آخرهن زينة .. نجوم الفن هيموتوا على محمد صلاحمحمد صلاح

ثقافة وفنون26-10-2021 | 15:40

دار المعارف

أعرب عدد من نجوم الفن والإعلام، عن حبهم الكبير للنجم الكروي العالمي محمد صلاح، وخاصة بعد أن سجل 3 أهداف أمام مانشستر يونايتد، على ملعب أولد ترافورد، في الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز، ليفوز فريق ليفربول بـ5 أهداف دون رد.

تيشرت زينة

ونشرت الفنانة زينة صورة لأحد أبنائها وهو يرتدي تيشرت محمد صلاح، مهنئة نجم فريق ليفربول.

وكتبت زينة، عبر حسابها الرسمي بموقع إنستجرام: "ماعنديش أغلى من الصورة دي أبارك لك بيها، ربنا يحفظك ويحميك أنت وولادي ما شاء الله ولا حول ولا قوة إلا بالله".

وعبرت زينة، من قبل عن إعجابها بالمستوى الذي يقدمه اللاعب المصري محمد صلاح في الدوري الإنجليزي، ووجهت دعاء لنجم فريق ليفربول الإنجليزي.

ونشرت عبر حسابها بـ Instagram فيديو عن محمد صلاح وكشفت عن أن أبنائها يغنون لها "مو صلاح".

صور أوس أوس

فيما نشر الفنان محمد أسامة الشهير بـ"أوس أوس"، عبر "انستجرام"، صورتين له مع محمد صلاح، وعلّق قائلاً: "أسطورة وفخر العالم، الله أكبر... ربنا يزيدك كمان وكمان يا عالمي".

ملك الكرة

ونشر شيكو صورة تجمعه بصلاح والفنان هشام ماجد، عبر "انستجرام"، وكتب عليها معلقاً: "ربنا يحميك يا صلاح يا ملك الكرة في العالم".

الفرعون الغرباوي

وعلقت مي كساب من خلال نشر صورة له من المباراة، وقالت: "الفرعون المصري الغرباوي".

عظمة على عظمة

وشاركت آيتن عامر، عبر "انستجرام"، بصورة لصلاح وكتبت عليها قائلة: "عظمة على عظمة".

حبيبنا اللي مشرفنا

نشوى مصطفى نشرت صورة له، عبر "انستجرام"، وقالت: "ابننا حبيبنا الذي مشرفنا ومفرحنا مو صلاح".

شبيك لبيك

أما الإعلامية بسمة وهبة، علقت خلال كواليس برنامجها "90دقيقة" المذاع على شاشة "المحور"، على الأداء التاريخي للنجم المصري، قائلة: "أطلب يا بني الذي تريده وتحلم به، ونحن معك، ولن نحسدك، ونقول ما شاء الله، تبارك الله".

وأضافت: "خليك في ليفربول، العتبة حلوة، ومن غير زعل بقى، كلمتين ولازم أقولهم، بلاش والنبي الناس بتوع الكرة في مصر الذين يبحثون عن الشهرة ويستغلون اسم صلاح في الخناقات والمقارنات بتاعتهم، كفاية استغلال لاسمه".

ويُشار إلى نادي ليفربول رفع رصيده إلى النقطة 21 في المركز الثاني، بينما ظل مانشستر يونايتد برصيد 14 نقطة في المركز السابع.

أضف تعليق