القمة المصرية الرومانية تتصدر الصحف

القمة المصرية الرومانية تتصدر الصحفالرئيس السيسي ونظيره الروماني

مصر28-10-2021 | 08:00

أ ش أ

سلطت صحف القاهرة الصادرة، صباح اليوم الخميس، الضوء على مباحثات الرئيس عبدالفتاح السيسي، و الرئيس الروماني كلاوس يوهانس لتوطيد علاقات البلدين وتسوية القضايا الإقليمية، وتعزيز التعاون الاقتصادي والعسكري بين مصر ورومانيا، ونتائج زيارة الدكتورة مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى باريس، بالإضافة إلى تعيين الفريق أسامة عسكر رئيسًا لأركان حرب القوات المسلحة.

ففي صدر صفحتها الأولى، وتحت عنوان "السيسي ويوهانس يبحثان توطيد علاقات البلدين وتسوية القضايا الإقليمية"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الرئيس عبدالفتاح السيسى، استقبل أمس الأربعاء، بقصر الاتحادية الرئيس كلاوس يوهانس، رئيس جمهورية رومانيا، وعقد الزعيمان جلسة مباحثات ثنائية أعقبتها جلسة موسعة ضمت وفدى البلدين، ومؤتمر صحفي مشترك بين الزعيمين.

وأوضحت "الأهرام" أن الرئيس السيسي، رحب خلال المباحثات، بنظيره الروماني، مشيدا بالعلاقات التاريخية بين البلدين الصديقين، وأعرب عن تطلعه لتعزيز التعاون المشترك في ضوء تنامى العلاقات الثنائية وتبادل الزيارات رفيعة المستوى، وعلى رأسها زيارة الرئيس إلى بوخارست في يونيو 2019، والتي كانت أول زيارة لرئيس مصري إلى رومانيا منذ حوالى ١٥ سنة. واستعرض الرئيس الجهود المصرية في مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، مشيرا إلى أهمية قيام المجتمع الدولي بالتعامل مع جذور هذه الآفة من خلال مقاربة شاملة تتضمن جميع الأبعاد والأسباب.

ونقلت "الأهرام" عن المتحدث باسم الرئاسة، قوله إن المباحثات تناولت سبل تعزيز العلاقات الثنائية، خاصة الاقتصادية والتجارية، بما يتناسب مع مستوى العلاقات السياسية المتميزة بين البلدين الصديقين، إلى جانب تشجيع الاستثمارات في القطاعات ذات الميزة التنافسية في كل من مصر ورومانيا، حيث تم التوافق بشأن أهمية العمل على عقد الجولة الرابعة للجنة المشتركة المعنية بتطوير مجمل أوجه التعاون الاقتصادي والفني، فضلا عن الإشادة بانعقاد المنتدى الاقتصادي المصري ــ الروماني على هامش الزيارة الحالية للرئيس الروماني، ليمثل حلقة وصل بين رجال الأعمال وممثلي الشركات الكبرى من البلدين.

ومن جانبه، أعرب الرئيس الروماني عن الحرص على استمرار التنسيق والتشاور بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، وتطلعه لتطوير وتعزيز علاقات بلاده مع مصر، لافتا إلى دورها المحوري بقيادة الرئيس لإرساء دعائم الاستقرار والأمن في الشرق الأوسط والقارة الإفريقية، فضلا عن الطفرة التنموية التي حققتها مصر، كما أشاد الرئيس الروماني، بالجهود المصرية في مجال مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، والتجربة المصرية الناجحة في مكافحة الهجرة غير الشرعية.

وسلطت صحيفة "الأهرام" الضوء على المؤتمر الصحفي المشترك بين الرئيس السيسي والرئيس الروماني، وتحت عنوان "تعزيز العلاقات مع رومانيا في مجالات الطاقة والاستثمار والصناعة والتجارة والسياحة"، ذكرت "الأهرام" أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد أن مباحثاته مع الرئيس الرومانى «كلاوس يوهانس» أتاحت الفرصة لتبادل وجهات النظر ومناقشة التطورات الإقليمية والدولية، وبالأخص فى منطقتى الشرق الأوسط وشرق المتوسط، مشددا على دعم مصر لتسوية وحل كافة الخلافات والنزاعات بالطرق السلمية وعبر أطر سياسية وتفاوضية وفقاً لأحكام وقواعد القانون الدولى.

وتحت عنوان "جبالي وعبدالرازق يستقبلان رئيس رومانيا"، ذكرت صحيفة (الأخبار) أن المستشار الدكتور حنفى جبالي رئيس مجلس النواب والمستشار عبد الوهاب عبدالرازق رئيس مجلس الشيوخ كلاوس يوهانس، استقبلا رئيس جمهورية رومانيا، والذي يقوم بزيارة رسمية لمصر.

وأضافت "الأخبار" أن المستشار الدكتور حنفى جبالي رحب برئيس رومانيا، مؤكدًا اعتزاز مصر بالعلاقات التاريخية التي تربطها برومانيا، والتي تحل هذا العام الذكرى الـ115 للعلاقات بين البلدين الصديقين.

وأكد جبالي أن مجلس النواب المصري يسعى لتفعيل سبل التواصل وتعزيز التعاون البرلماني مع البرلمان الروماني، والتنسيق المُشترك بينهما في المحافل البرلمانية الدولية، خدمةً لقضايا ومصالح الشعبين الصديقين.

من جانبه، عبر كلاوس يوهانس رئيس جمهورية رومانيا عن عميق اعتزازه بهذه الزيارة وتقديره لها، مُشيداً بحفاوة الاستقبال التي لاقاها في رحاب مجلس النواب المصري، ومُشيداً بالزخم الإيجابي الذي تشهده العلاقات المصرية ــ الرومانية على جميع المستويات.

وتحت عنوان "مدبولي يؤكد تنوع الفرص الاستثمارية الواعدة في مصر"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، التقى في ختام زيارته للعاصمة الفرنسية باريس مجموعة من رؤساء وممثلي أكبر الصناديق الاستثمارية والبنوك الفرنسية.

وأشارت "الأهرام" إلى أن اللقاء تناول أهم التطورات الاقتصادية التي شهدتها مصر على مدار السنوات الماضية. وفى هذا الصدد، ألقى الضوء على ما تحقق من نجاح بعد تطبيق برنامج الإصلاح المالي والنقدي، ثم تبنى الحكومة برنامجا طموحا للإصلاح الهيكلي ما مهّد الطريق لتوقيع اتفاق البرنامج القُطري مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

ونوه مدبولى إلى أن هناك تنوعا في الفرص الاستثمارية الواعدة بمصر، والتي تناسب المجالات المختلفة التي تمثل محاور اهتمام صناديق الاستثمار الفرنسية، ولذا فقد حرص الوفد الوزاري المصري على لقاء مُمثلي هذه الصناديق لتعريفهم ببعض تلك الفرص.

وأضاف رئيس الوزراء أن الحكومة لديها أيضا برنامج طموح للطروحات، وقد بدأت مع طرح شركة "إى فاينانس"، الذي حقق نجاحا لافتا، خاصة مع الإقبال الكبير من جانب المستثمرين الأجانب على هذا الطرح.

وتحت عنوان "الفريق "عسكر" رئيسًا لأركان القوات المسلحة"، ذكرت صحيفة "الأخبار" أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، أصدر قرارا أمس الأربعاء، بتعيين الفريق أسامة أحمد رشدي عبدالله عسكر، رئيسا لأركان حرب القوات المسلحة.

وأضافت الصحيفة أن الرئيس السيسي قرر تعيين الفريق محمد فريد حجازي مستشارا لرئيس الجمهورية لمبادرة حياة كريمة.

وأضافت "الأخبار" أن الفريق اسامة عسكر" خاض مسيرة حافلة وطويلة، حيث تدرج الفريق عسكر في عدد من المناصب بالقوات المسلحة منذ تخرجه في الكلية الحربية في الدفعة رقم 70، وتولى العديد من المناصب، وحصل على جميع الفرق الحتمية بسلاح المشاة، وماجستير العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان، ودورة كبار القادة من كلية الحرب العليا، كما تولى منصب رئيس أركان الجيش الثالث الميداني، وقائدا للجيش الثالث الميداني قبل وأثناء ثورة 30 يونيو.

وتابعت "الأخبار" أن الفريق عسكر الذي ولد في محافظة الدقهلية في الأول من يونيو عام 1958منصب قائد الجيش الثالث، في فترة شديدة الأهمية، حيث واجه الجيش المصري عمليات الإرهاب في سيناء، وهي الموجة التي ظهرت بقوة في أعقاب ثورة 30 يونيو ٢٠١٣، التي أطاحت بحكم جماعة الإخوان الإرهابية. كما شغل الفريق أسامة عسكر منصب رئيس هيئة عمليات القوات المسلحة، وهي الهيئة التي تشرف على تنظيم وعمل مسرح العمليات، ولها بطولات كبيرة وعظيمة في الجيش المصري، كما كان يشغل الفريق أسامة عسكر منصب قائد قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب وتنمية سيناء، وهي القيادة الموحدة التي أنشأها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتنظيم جهود العمل في سيناء، وكان الفريق أسامة عسكر أول رئيس لها، وكان مسئولا عن أعمال التنمية والتطوير التي تمت في سيناء خلال تلك الفترة.

وتحت عنوان "مصر تدين الهجوم الإرهابي بديالي العراقية"، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن مصر أعربت عن إدانتها الشديدة واستنكارها البالغ للهجوم الإرهابي الدنيء الذي استهدف مساء أمس مدينة ديالى العراقية، وأدى إلى وفاة وإصابة عدد من الأشقاء العراقيين.

وتقدمت مصر -في بيان لوزارة الخارجية اليوم الأربعاء- بخالص تعازيها وصادق مواساتها لجمهورية العراق الشقيق، حكومة وشعبًا، ولذوي الضحايا الأبرياء في هذا الهجوم الغاشم، مُتمنية سرعة الشفاء للمصابين.

وتحت عنوان "البرلمان العربي يشيد باستراتيجية مصر الوطنية لحقوق الإنسان"، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن عادل العسومي، رئيس البرلمان العربي ورئيس مجلس أمناء المرصد العربي لحقوق الإنسان، أشاد بالخطوات الإيجابية التي شهدتها بعض الدول العربية مؤخراً في مجال حقوق الإنسان، حيث ثمن الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان في مصر، والتي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، في شهر سبتمبر الماضي، وكذلك القرار الذي اتخذه مؤخراً بإلغاء مد حالة الطوارئ في مصر، والذي يعكس ويؤكد حالة الأمن والاستقرار والتنمية الشاملة التي تشهدها الدولة المصرية.

وفي صحيفة "المصري اليوم"، وتحت عنوان "تأخير تسليم الكتب يؤجّل امتحانين لـ«رابعة ابتدائي»"، ذكرت الصحيفة أن الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أعلن دمج امتحاني شهرى أكتوبر ونوفمبر معا في نهاية شهر نوفمبر وأوائل ديسمبر على مستوى المدرسة.

ونفى وزير التعليم، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، ما تردد عن عقد الامتحانات في المواد الأساسية فقط دون الفرعية.

وأوضح «شوقي»: وقَّعت كتابا دوريا بدمج امتحاني الشهرين معا في نهاية شهر نوفمبر وأوائل ديسمبر على مستوى المدرسة، وسوف يتم إرساله للمديريات خلال الساعات المقبلة.

أضف تعليق