غرفة الإسكندرية"تقدم روشتة لمنع تأكل راس المال وقت الركود الاقتصادي

غرفة الإسكندرية"تقدم روشتة  لمنع تأكل راس المال  وقت الركود الاقتصاديغرفة الإسكندرية تقدم روشتة لمنع تأكل راس المال وقت الركود الاقتصادي

اقتصاد28-10-2021 | 11:10

سماح عطية

نظمت الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية، برئاسة أحمد الوكيل، ندوة لمناقشة "أسس خطط الأعمال وتقييم المشاريع الصغيرة في ظل حالات الركود"، وقدمها نبيل بدوي مستشار غرفة الإسكندرية لشؤون الصناعات وريادة الأعمال. وتم خلال الندوة مناقشة أهمية الحفاظ على السيولة في ظل أي أزمة أو ركود اقتصادي بإجراء دراسات جدوى تقييمة للتدفقات النقدية باعتبارها الأنذار المبكر للحفاظ على السيولة ومنع تأكل رأس المال، والتعرف على طرق التمويل بالمشاركة.
كما تم التعرف على المهارات الأساسية اللأزمة لإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية التقييمية، والتوقعات المستقبلية للمشاريع الريادية والصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى التعريف بمفهوم وأهمية ومكونات الدراسة التقييمة وكيفية إعدادها والعناصر التي تتضمنها. وأوضح الأستاذ نبيل بدوي مستشار غرفة الإسكندرية لشؤون الصناعات وريادة الأعمال أن هناك بعض الوسائل التي من الممكن أن تساعد في التغلب على حالات الركود، كوضع توقعات للتدفقات النقدية ربع السنوية، وذلك لوضع خطة للمستقبل، ومواجهة أي أمور محتملة. وأكد أن من أفضل الطرق التي يضمن بها رواد الأعمال قدرة شركته على تجاوز الركود الاقتصادي هو أن تكون لديه خطة واضحة قابلة للتنفيذ، وأن يفهم رائد الاعمال مصادر دخل الشركة وكيفية إنفاق هذا الدخل. وأشار إلى أنه لا يمكن لأي شركة أن تواصل العمل بدون سيولة، ولذلك يجب التفكير بشكل دائم في توفير السيولة سواء من خلال حلول التمويل بالمشاركة أو البرامج الحكومية.

أضف تعليق