تكريم هيفاء المنصور وليلى علوي بـ مهرجان البحر الأحمر

تكريم هيفاء المنصور وليلى علوي بـ مهرجان البحر الأحمرهيفاء المنصور وليلى علوي

ثقافة وفنون6-12-2021 | 13:39

هايدي علي

تنطلق مساء اليوم الإثنين 6 ديسمبر، فعاليات مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي في دورته الافتتاحية والتي ستقام من اليوم وحتى 15 ديسمبر الجاري على الساحل الشرقي للبحر الأحمر في جدة، تلك البلد المصنّفة إرثاً عالمياً وفق اليونيسكو، وذلك بمشاركة العديد من المواهب والنجوم والمخرجين والإعلاميين ومحترفي صناعة السينما من جميع أنحاء العالم، في احتفالية منتظرة تمتد على مدى عشرة أيام.

كلمة محمد التركي رئيس لجنة مهرجان البحر الأحمر:

وبهذه المناسبة قال محمد التركي رئيس لجنة مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي: "هذه هي اللحظة التي انتظرناها طويلاً للإعلان عن انطلاق أول مهرجان سينمائي دولي للاحتفال بالأصوات والإبداعات السينمائية المحلية والعربية والعالمية، وعرضها أمام جمهورنا وضيوفنا من السعودية وخارجها، يمثّل المهرجان أيضاً منصة لدعم وإطلاق الجيل الجديد من المواهب السعودية والعربية، حيث نواصل دعم هذا الحراك السينمائي وتحويله إلى صناعة قوية مزدهرة، وتعريف ضيوفنا من جميع أنحاء العالم بملامح هذا المشهد الإبداعي الواعد، وربط أقطاب صناعة السينما المحلية والعالمية بهدف تبادل الخبرات والمعارف، وإقامة شبكات مثمرة من العلاقات والشراكات. نتطلع إلى الترحيب بالجمهور والمشاركين في جدة للاستمتاع بما حضّرناه من أنشطة وعروض وفعاليات".

تكريم هيفاء المنصور وليلى علوي في المهرجان:

وتأكيداً على سعي المهرجان للاحتفاء بدور المرأة في صناعة السينما، سيتم تكريم موهبتين كانت لهما بصمة في عالم السينما، الشخصية الأولى هي المخرجة والمنتجة هيفاء المنصور، وهي أول مخرجة سعودية، استطاعت كسر كافة الحواجز والترسيخ لمكانة المرأة في صناعة السينما السعودية. قامت هيفاء المنصور بإخراج "وجدة" (2012) وهو أول فيلم طويل يتم تصويره بالسعودية، ليحصد الكثير من الجوائز العالمية، بما فيها ترشيحه لجائزة الأكاديمية البريطانية (بافتا) لأفضل فيلم أجنبي. ثم أنجزت هيفاء المنصور العديد من الأعمال السينمائية والتلفزيونية الدولية، ورسّخت مكانتها كواحدة من أهم المواهب السعودية والعربية والعالمية.

ويكرّم المهرجان أيضاً النجمة والأيقونة المصرية ليلى علوي التي لعبت دور البطولة في أكثر من 70 فيلماً، ويُذكر من أعمالها "بحب السيما" (2004) من إخراج أسامة فوزي، و"قليل من الحب كثير من العنف" (1995) من إخراج رأفت الميهي، و"حب البنات" (2004) من إخراج خالد الحجر. وقد حصلت ليلى علوي على الكثير من الجوائز العربية والعالمية في مسيرة حافلة بالإنجازات. يمكن للمشاركين في المهرجان حضور محاضرة تخصصية عن التمثيل تقدّم من خلالها ليلى علوي خبراتها ومسيرتها الفنية الغنية.

تكريم جاك لانج:

يكرّم المهرجان جاك لانج تقديراً لإسهاماته في تعزيز العلاقات الثقافية والفنية بين المملكة العربية السعودية وفرنسا، ولدوره في مدّ الجسور الثقافية بين العالم العربي وفرنسا. وقد شغل لانج منصب وزير الثقافة الفرنسي ووزير التعليم، ويشغل حالياً منصب رئيس معهد العالم العربي في فرنسا.

أضف تعليق