القرصنة الإلكترونية.. حيلة جديدة لاختراق جهازك بـ الفلاشة الخبيثة

القرصنة الإلكترونية.. حيلة جديدة لاختراق جهازك بـ الفلاشة الخبيثةالقرصنة الإلكترونية
وكالات

حذر مكتب التحقيقات الفيدرالى الأمريكى، من أسلوب جديد لـ القرصنة الإلكترونية، يتمثل فى إرسال طرود بريدية لنشر برامج الفدية، والاستيلاء على البيانات.


واكتشف خبراء أمن المعلومات فى الولايات المتحدة، أن بعض الشركات يتم استهدافها عن طريق "الفلاشة الخبيثة"، التى تعد منفذ القراصنة للولوج إلى الأجهزة المستهدفة من أجل السيطرة على قواعد بياناتها.

ووفقًا لـ موقع The Record الأمريكى، كشف مكتب التحقيقات الفيدرالى "إف بى آى"، عن استهداف شركات أمريكية من قِبَل فريق متخصص فى الجرائم الإلكترونية، بإرسال طرود بريدية تحتوى على الفلاشة الخبيثة.

وأضاف الموقع، أن ما يخدع متلقيّ هذه الطرود هو أنها تتضمن خطابًا مزيفًا بخصوص إرشادات "كورونا"، أو بطاقات الهدايا عبر الإنترنت من شركة "أمازون".

"الفلاشة الخبيثة" تعتبر كأى وحدة تخزين نقالة "يو إس بى" ولكن القراصنة زودوها ببرامج فيروسية تمكنهم من السيطرة على أى جهاز حاسوب قور توصيلها به.

وبعد الاستيلاء على قاعدة بيانات الجهاز المستهدف، يتم تشفير الملفات الموجودة عليه، مقابل فدية مالية يطلبها القراصنة من صاحب الملفات حتى يتم فك التشفير ليتمكن من إعادة استخدامها.

أضف تعليق

70 عامًا على ملحمة الصمود والفداء

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين