كتب: فتحى السايح
حققت البعثة التجارية المصرية إلى باريس التي نظمتها غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر في المجال الزراعي والغذائي نجاحًا بارزًا.
وقام حسن بهنام مدير الغرفة الفرنسية،  و سلمى العقر و حنان سامي ، من مسئولي قطاع دعم الشركات بالغرفة، بمرافقة البعثة التي شاركت بها 8 شركات مصرية متخصصة في المجال الزراعي والغذائي.
وتضمنت البعثة برنامجًا حافلاً يشمل العديد من اللقاءات مع الشركات الفرنسية، ولقاءات عمل B2B، ومقابلات مع مديري كبرى الأسواق والهايبر ماركت بالإضافة إلى أديبتا ADEPTA ، جمعية مكونة من 240 شركة متخصصة في المجال الزراعي والغذائي – ولقاءات مع مسئولي الغرفة التجارية في باريس، وسفير مصر في فرنسا إيهاب بدوي، وزيارتين لمعرض سيال، واجتماع مع مسئولي الغرفة التجارية العربية الفرنسية، وزيارة لسوق “رونجيس” RUNGIS وهو أكبر سوق دولي في المجال الزراعي والغذائي، وزيارة إلى مزرعة نموذجية، وغيرها من اللقاءات والزيارات .
وكان الهدف من هذه البعثة إتاحة الفرصة أمام الشركات المصرية لاستكشاف السوق الفرنسي، والاستعلام عن متطلبات المنتجات المصرية والتعرف على اللوائح والمعايير الفرنسية اللازمة للتصدير لفرنسا. كما تناولت البعثة إمكانية النفاذ إلى الأسواق الأوروبية من خلال فرنسا.
و  لذلك نظمت غرفة التجارة الفرنسية بمصر اجتماعًا مع مدير مكتب محاماة فرنسي متخصص في التجارة الثنائية، ومن المميز أن للمكتب فرعًا في القاهرة. خلال هذا الاجتماع طرحت الشركات المصرية المُشاركة في البعثة العديد من الأسئلة المتنوعة حول القوانين والمعايير التي تنظم المعاملات التجارية بين مصر وفرنسا.
كما يُعَد اللقاء مع سفير مصر في فرنسا إيهاب بدوي من أهم اللقاءات لهذه البعثة، حيث استمعت الشركات المصرية إلى التوصيات التي قدمها السفير، وسجلت نصائحه لتطويعها وفقًا للوسائل التي يجب تطبيقها لإنجاح عمليات تصديرالفواكه والخضروات إلى فرنسا، وهنأ السفير إيهاب بدوي غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر على مبادرتها وجهودها لصالح تطوير العلاقات التجارية بين البلدين الصديقين.
و استطاعت الشركات المصرية أيضًا زيارة السوق الدولي رونجيس، وهي أكبر منصة لبيع المنتجات الزراعية والغذائية مثل الأسماك واللحوم والفواكه والخضروات  للمهنيين وتجار التجزئة. وتدير شركة “سماريس” SEMMARIS سوق رونجيس الذي يضم 12000 موظف. وقد قام المدير التنفيذي شخصياً بمرافقة الوفد المصري خلال الزيارة.
و أعربت الشركات الفرنسية عن مدى تقديرها للمنتجات المصرية ، كما أعربت عن اهتمامها بالفواكه والخضراوات على وجه الخصوص ورغبتها في تنويع وزيادة وارداتها من مصر.
عقب نجاح البعثة و رضا الشركات المصرية المشاركة بها، أعلن المدير العام للغرفة الفرنسية بمصر أن رئيس الغرفة محمود القيسي وافق على تنظيم بعثات مماثلة أخرى في المستقبل، في مختلف القطاعات، من أجل المساهمة في زيادة حجم الصادرات المصرية لفرنسا .
SHARE

اترك تعليق