جانب من الاجتماع
كتب: على طه
قال محمد عزمي عضو مجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين أن المسؤولية كبيرة علي نواب الشيوخ وخاصة الذين يمثلون التنسيقية، حيث يتطلب الأمر جهدًا كبيرًا لسن تشريعات قوية تعبر عن الكيان الذي دائمًا ما يسعي لمصلحة الوطن.
وأضاف “عزمي” أن المهمة الأكبر تتمثل في إرساء دعائم الديمقراطية والقيم العليا في المجتمع نظرًا لأن الأزمات السابقة في السنوات الماضية كانت نتيجة مباشرة لغياب مفهوم الحرية والديمقراطية واختفاء القيم من المجتمع .
وأوضح عزمي أن العمل داخل كيان تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين كان له فضل كبير في خلق حالة التوافق علي المصلحة العامة حتي ولو كان هناك اختلاف حول الآليات لتحقيق هذه المصلحة هذا التوافق يمثل قوة دافعة نحو تقديم مشروعات قوانين مهمة عبر نواب التنسيقية في مجلس الشيوخ.

اترك تعليق