محمد أبو العينين : ثورة 30 يونيو .. بداية الانطلاق لبناء المستقبل

محمد أبو العينين : ثورة 30 يونيو .. بداية الانطلاق لبناء المستقبلالنائب محمد أبو العينين

TV2-7-2022 | 16:24

أحمد عبد المقصود

استعرضت الإعلامية رشا مجدي، مقال النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، المنشور اليوم في جريدة أخبار اليوم.


وأوضحت رشا مجدي خلال برنامج «صباح البلد»، المذاع على قناة صدى البلد، أن مقال وكيل مجلس النواب جاء تجت عنوان: «ثورة 30 يونيو.. بداية الانطلاق لبناء المستقبل».


وقال أبو العينين في مقاله: «٩ سنوات مرت على ثورة ٣٠ يونيو المجيدة، لكن أحداثها ستظل محفورة في ذاكرة المصريين ونتائجها ترسم ملامح مصر المستقبل. لم تكن ٣٠ يونيو، مجرد انتفاضة لإزاحة نظام حكم رفضته جموع الشعب، بل كانت ثورة استرداد هوية وطن وتصحيح مساره وبناء دولة عصرية جديدة. ثورة جسدت عظمة مصر وتاريخها وحضارتها، ووحدت كافة أطياف شعبها ومؤسساتها، لاخراج مصر من النفق المظلم الذى كانت تسير فيه. كانت هذه الثورة الشعبية نقطة تحول وخطا فاصلا بين عصرين. خط فاصل بين عام من الفشل السياسي وسوء الإدارة والوعود الكاذبة والاقتصاد المتردي وفقدان الثقة والمصداقية فى الدولة وعدم الاستقرار السياسى والأمنى وغياب الرؤية. وبين دولة بشهادة كل المؤسسات الدولية تسير على الطريق الصحيح، تمثل قصة نجاح ونموذجا يحتذى لديها رؤية واضحة للمستقبل هدفها أن تصبح من أكبر ٣٠ اقتصادا فى العالم، تستهدف مضاعفة مساحة المعمور من ٧٪ إلى ١٤٪، ولأول مرة نرى كل هذا الكم من المشاريع العملاقة فى الزراعة والطرق والاسكان والكهرباء وتنمية منطقة قناة السويس.

وتابع النائب محمد أبو العينين قائلا: "تحية إعزاز وإجلال إلى الرئيس عبدالفتاح السيسى رمز ثورة ٣٠ يونيو، الذى لبى نداء الشعب وانحاز لارادته الحرة، وأنقذ البلاد من الحرب الأهلية والفاشية الدينية، الذى يبنى ويعمر ويطور ويغير الواقع ليبنى مصر الجديدة التى نفخر بها جميعا. لقد مرت على مصر خلال السنوات الـ١٠ الماضية أصعب التحديات: ثورتا ٢٠١١ و٢٠١٣ وجائحة كورونا والحرب الأوكرانية الروسية، لكن بفضل جهود الرئيس السيسى وسياساته الاستباقية وإصلاحاته الجريئة استطاع الاقتصاد المصرى الصمود بل وتحقيق نمو مرتفع. وكانت مصر واحدة من أعلى الدول نموا ومن الدول القليلة على مستوى العالم التى شهدت نموا ايجابيا طوال أزمة كورونا.


واختتم النائب محمد ابو العينين مقاله قائلا: "إن حجم التحديات التى تواجهها مصر حاليا غير مسبوقة، فهى تواجه الإرهاب فى الداخل وتحدى سد النهضة والأزمة الاقتصادية العالمية فى الخارج، لكن بفضل نجاحات ثورة ٣٠ يونيو التى أعادت الروح والقوة للدولة المصرية، فإن مصر قادرة على التغلب على هذه التحديات واستكمال مسيرتها لتحقيق رؤية مصر ٢٠٣٠ فى النمو والتنمية والحياة الكريمة.

أضف تعليق

«المركزي» في مواجهة التحديات

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
إعلان المعهد العالي