روسيا تحذر واشنطن من أن تصبح طرفًا في الصراع بأوكرانيا

روسيا تحذر واشنطن من أن تصبح طرفًا في الصراع بأوكرانيا نائب وزير الخارجية الروسي

عرب وعالم19-8-2022 | 13:54

دار المعارف

حذر نائب وزير الخارجية الروسي، سيرجي ريابكوف، من أن تصبح الولايات المتحدة الأمريكية طرفا في الصراع بأوكرانيا، مشيرًا إلى أن واشنطن ترفض حتى الآن سماع هذه التحذيرات.

وقال ريابكوف للصحفيين، اليوم الجمعة، "لا نريد تصعيدًا، ونريد تجنب وضع تصبح فيه الولايات المتحدة طرفًا في الصراع، لكننا حتى الآن لا نرى استعداد الجانب الأمريكي لأخذ هذه التحذيرات بعمق وجدية ".

وأضاف نائب وزير الخارجية الروسي "أريد أن أقول إننا لم نوجه تحذيرا فقط، بل أرسلنا غير مرة إشارات رسمية إلى واشنطن بهذا الأمر، بما في ذلك في شكل مذكرة احتجاج وكذلك من خلال المحادثات، التي تم إجراؤها لهذا الهدف"، محذرا من أن الانخراط بشكل أكثر وضوحا وعمقا فيما يحدث في أوكرانيا لمواجهة عمليتنا العسكرية الخاصة يضع الولايات المتحدة على وشك التحول إلى طرف في الصراع.

وتابع ريابكوف: "أنهم ينفون ذلك، لكن الحقائق تتحدث عن نفسها بغض النظر عن مدى إنكارها، ففي الوقت الذي تنفي فيه واشنطن تورطها في أي قرارات بشأن استخدام الأسلحة في أوكرانيا، فإن الواقع يدحض ذلك وتدحضه البيانات، بما في ذلك التصريحات الأوكرانية"، لافتا إلى أنه كان من الضروري عدم تسليم هذه الأسلحة لأوكرانيا.

وأوضح أن الغرب والولايات المتحدة يعملان حاليا على خلق تبريرات بالقول إن جميع الأسلحة يتم توفيرها في إطار حق أوكرانيا في الدفاع عن نفسها.

أضف تعليق