الملك مينا والفرعون الذهبى.. قصتان للأطفال لـ حسين عبد البصير

الملك مينا والفرعون الذهبى.. قصتان للأطفال لـ حسين عبد البصيرالملك مينا والفرعون الذهبى.. قصتان للأطفال لـ حسين عبد البصير

ثقافة وفنون25-9-2022 | 09:35

سلوى محمود

" الملك مينا :موحد القطرين والفرعون الذهبي: الملك توت عنخ آمون" هما قصتان للأطفال من تأليف عالم الآثار والكاتب والروائي المصري الدكتور حسين عبد البصير. تدور أحداث القصة الأولى " الملك مينا :موحد القطرين" في مصر القديمة في نهاية عصر ما قبل الأسرات وبداية دخول مصر العصور التاريخية وتوحيد مصر وتوحيد القطرين من خلال سرد قصة الملك حور عحا أو الملك مينا موحد مصر القديمة؛ ذلك الملك التاريخي والمشهور والذي وحد مصر من خلال جهوده الكبيرة لتوحيد البلاد تحت زعامة واحدة وقيادة واحدة ولواء واحد، ومن خلال احتفاله، وأفراد عائلته المالكة، وكبار رجال الدولة، وطوائف الشعب المصري العظيم بعيد وحدة الأرضين: الشمال والجنوب.

والقصة الثانية هي "الفرعون الذهبي: الملك توت عنخ آمون. وتدور أحداث هذه القصة عن الفرعون الذهبي الملك توت عنخ آمون، وقصة حياته، وأسرار مماته، وقصة اكتشاف مقبرته الشهيرة في البر الغربي لمدينة الأقصر، من خلال قصة الطفل آدم المعجب بتاريخ وآثار أجداده المصريين القدماء، والذي يأخذ جده سليم في رحلة إلى زيارة آثار الفرعون الذهبي الملك توت عنخ آمون في المتحف المصري في ميدان التحرير في القاهرة، وإلى وادي الملوك في الأقصر حيث توجد مقبرة الفرعون الذهبي، والتي اكتشفها هوارد كارتر في يوم 4 نوفمبر 1922، ويعرفه بقصة نقل آثار الملك وتوت عنخ آمون إلى المتحف المصري الكبير.

القصتان ثدرتا عن دارالقاهرة الجديدة للنشر والمؤلف

د. حسين عبد البصير مدير متحف الاثار بمكتبة الإسكندرية

عالم آثار وروائي وكاتب مصري.

حصل على درجة الليسانس في الآثار المصرية القديمة في كلية الآثار بجامعة القاهرة.

حصل على درجتي الماجستير والدكتوراه في الآثار المصرية القديمة وتاريخ وآثار الشرق الأدنى القديم في جامعة جونز هوبكنز بالولايات المتحدة الأمريكية.

ألف عددًا كبيرًا من الكتب والمقالات العلمية والروايات والقصص مثل "البحث عن خنوم"، و"الأحمر العجوز"، و"سحر الإسكندرية"، و"كتاب الأسرار"، وغيرها.

ألف باللغة الإنجليزية "الصورة والصوت في مصر الصاوية".

ألف كتاب "العيش للأبد: تمثيل الذات في مصر القديمة" مع مجموعة من أهم علماء المصريات في العالم.

يكتب الدراما للسينما والتليفزيون.

كتب فيلم "زوسر وإيمحتب: ثنائية الملك والعبقري".

شغل العديد من المناصب في الداخل والخارج.

شارك في العديد من الاكتشافات الأثرية المهمة التي أنتجتها الحفائر الأثرية الخاصة بالبعثات المصرية والأجنبية في مواقع أثرية عديدة مثل الجيزة وسقارة ودهشور والواحات البحرية وهليوبوليس ونبتة بلايا في الصحراء الغربية وغيرها.

كان مشرفًا ومديرًا للعمل الأثري بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، والمتحف المصري الكبير بالجيزة، ومنطقة أهرامات الجيزة، والمقتنيات الأثرية، والمنظمات الدولية واليونسكو، وإدارة النشر العلمي بوزارة السياحة والآثار، وغيرها.

درّس في جامعة جونز هوبكنز وجامعة أريزونا بالولايات المتحدة الأمريكية والجامعة الفرنسية (السوربون 4) وغيرها.

حصل مؤخرًا على تكريم المعهد الألماني للآثار بالقاهرة، ومُنِح عضوية دائمة بالمعهد وهي عضوية مهمة، تُمنَح فقط لأهم علماء الآثار في العالم.

يلقي المحاضرات الأثرية في مصر وخارجها.

يشارك دومًا في الأفلام الوثائقية التي تنتجها القنوات الأجنبية العالمية عن مصر القديمة.

يشغل حاليًا منصب مدير متحف الآثار بمكتبة الإسكندرية.

أضف تعليق

الأوراق الملوَّثة في ملف تفكيك الدول «2»

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين