مقرر المحور السياسي: الدستور المصري يؤكد التعددية الحزبية ونستهدف تعزير دور جميع الأحزاب

مقرر المحور السياسي: الدستور المصري يؤكد التعددية الحزبية ونستهدف تعزير دور جميع الأحزابالحوار الوطني

مصر21-5-2023 | 11:55

أكد المقرر للعام للمحور السياسي ب الحوار الوطني الدكتور علي الدين هلال أن الباب مفتوح على مصراعيه؛ لمناقشة الموضوعات والمقترحات الخاصة بتنمية الحياة الحزبية والسياسية في مصر مؤكد أن الدستور المصري يؤكد التعددية الحزبية ونستهدف تعزير دور جميع الأحزاب.

جاء ذلك خلال الجلسة الأولى من الجلسات النقاشية الخاصة بلجنة الأحزاب السياسية، اليوم الأحد، في مستهل الجلسات النقاشية للأسبوع الثاني من الحوار الوطني، التي تناقش جميع الموضوعات المدرجة على جدول أعمال اللجنة وهي: (قواعد تعزيز ودعم نشاط الأحزاب وإزالة المعوقات أمامها - تشكيل واختصاصات لجنة الأحزاب - الحوكمة المالية والإدارية داخل الأحزاب).

وأوضح أن الهدف من الجلسة هو تعظيم وتدعيم دور الأحزاب السياسية في الحياة السياسية وآليات طرح البدائل، وذلك يشمل كل الأحزاب الكبيرة والمتوسطة والصغيرة.
وأشار إلى أن دور الأحزاب على مر التاريخ السياسي المصري لم يكن كبيرا أو مؤثرا بما يكفي، موضحا أن الصفة الرئيسية للحزب، التي تميزه عن بقية المنظمات المدنية هي سعيه للوصول إلى السلطة.
وأكد أن الديمقراطية تقوم على الأحزاب السياسية، وذلك وفقا للمصطلح الأكاديمي و الدستور المصري الذي ينص على أن "نظام حكم يقوم على تعدد الأحزاب"، مشيرا إلى أن وجود أحزاب لها آراء مختلفة هو جزء من نظام الحكم وتفعيل الديمقراطية وهو ما يصب في صالح البلاد.
ولفت إلى أن الموضوعات التي ستناقشها الجلسة كثيرة، مشيرا إلى أن موضوع كثرة عدد الأحزاب يستدعي مشاركة الجميع بآرائه في نقاش حول عدد الاحزاب واندماجها والتشريعات الخاصة بذلك.
وأكد أهمية مناقشة قضية حوكمة الأحزاب وطريق إدارة الأمور داخل الأحزاب.

بدوره، قال المنسق العام للحوار الوطني الدكتور ضياء رشوان إن جلسة اليوم تتعلق بقضايا الاحزاب بشكل عام، سيتم التركيز خلالها على ملف قانون الأحزاب وأيضا الأمور الواقعية على الأرض، التي تواجهها.
بدوره، تقدم مقرر عام لجنة الأحزاب إيهاب الطماوي بالشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي لدعوته للحوار، وكذلك للقائمين على الحوار الوطني والأمانة الفنية للحوار، مثمنا جهود مجلس الأمناء، التي أسفرت عن بناء جسور للثقة بين كافة الأطراف المشاركة في الحوار.
وأكد أن جميع الآراء ستكون محل تقدير واحترام وسيتم الاستماع لها، مشددا على ضرورة الالتزام بضوابط الحوار، وذلك للخروج بصورة تليق بالجمهورية الجديدة.

أضف تعليق

الكنز المصري (1-2)

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
إعلان آراك 2