مايا مرسي: إطلاق استراتيجية الأمم المتحدة روية أفريقيا 2030

مايا مرسي: إطلاق استراتيجية الأمم المتحدة روية أفريقيا 2030

غير مصنف25-2-2021 | 16:53

دار المعارف – دعاء عبد العزيز

شاركت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة، في إطلاق استراتيجية مكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة" رؤية أفريقيا 2030" عبر تقنية الفيديو كونفرانس، برئاسة غادة والي مديرة المكتب، وبحضور عدد من الوزيرات والمسئولين الأفارقة.

وتوجهت الدكتورة مايا مرسي بخالص التهنئة إلى الدكتورة غادة والى لإطلاقها اليوم هذه الاستراتيجية المتميزة، مشيدة بوجود محور في الاستراتيجية يدعم الدور الحقيقي للمرأة، ويتماشى مع الهدف الخامس من اهداف اجندة التنمية المستدامة، وأجندة أفريقيا 2063، مشيرة إلى أن هذا المحور يتيح فرص جديدة للمرأة في افريقيا، مؤكدة على أن المرأة في قلب كل برامج التنمية في أفريقيا مع الحرص على ضمان التداخلات المستجيبة للنوع الاجتماعي، والحماية من كافة اشكال العنف الموجه ضد المرأة، ووضع إطار تشريعي يستجيب لاحتياجات المرأة ويحقيق المساواة بين الجنسين مع العمل على توفير نظام للشكاوى.

وأوضحت الدكتورة مايا مرسي، أنه على الرغم من التقدم الحادث في الدول الأفريقية فإن المرأة الإفريقية مازالت تعاني من عدم المساواة نتيجة للعادات والتقاليد الثقافية والاجتماعية السلبية إلى جانب ممارسة العادات الضارة مثل ختان الإناث والزواج المبكر. مؤكدة على أن الاحصائيات تشير إلى أن هناك أكثر من 50 مليون فتاة تحت سن ال14 في افريقيا يتعرضن لختان الإناث وهناك اكثر من 115 مليون امرأة تم تزويجهن في سن صغيرة، ويشير الخبراء أنه في حالة عدم الاسراع في تحقيق تقدم في مجتمعتنا الأفريقية فإننا سنحتاج إلى 50 عام للقضاء على زواج الفتيات.

وأشارت الدكتورة مايا مرسي أنه منذ عام 2014 ، ومع وجود ارادة سياسية حقيقية، اصبح لدى مصر استراتيجية وطنية للتمكين المرأة أقرها السيد رئيس الجمهورية، والتى تتضمن محور للحماية من كافة أشكال العنف ومحور تقاطعي للتشريعات، كما أنه لدينا مكتب لشكاوى المرأة في جميع محافظات الجمهورية يقدم المساندة والدعم النفسي والقانوني لضحايا العنف، بالإضافة إلى توفير مأوى للمعنفات، وعيادات متخصصة، للتقديم المساعدة لكل السيدات اللاتي يتعرضن للعنف، بالإضافة إلى دورنا في رفع الوعي حيث وصلنا بحملات التوعية لأكثر من 50 مليون متابعة.

وأكدت الدكتورة مايا مرسي أنه مع انتشار كوفيد 19 ، الذي كان عامل مؤثر عالمياً على أجندة تمكين المرأة والمساواة بين الجنسين وعلى قضية العنف ضد المرأة، فقد ادت الجائحة إلى زيادة التحديات التى تواجه المرأة حول العالم وأنه وفقاً لتقرير للأمم المتحدة أن مصر كانت هي الأولى في منطقة الشرق الأوسط فيما يتعلق بالجهود والإجراءات التي اتخذتها لمساندة المرأة خلال جائحة "كوفيد 19"، و اتخذت 21 إجراءً لمساندة المرأة.

وأشارت مايا مرسى، أن النسخة الخامسة من تقرير رصد السياسات والبرامج الداعمة للمرأة خلال الحد من انتشار فيروس كورونا رصدت 165 تدبير وإجراء وقائي داعم للمرأة المصرية في ضوء الجهود المبذولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد منذ بدء الأزمة وحتى الآن.

    أضف تعليق