الإمام الأكبر يثني على نشاط السفير التايلاندي مع أبناء وطنه الدارسين بالأزهر

جانب من الاجتماع

الدين والحياة7-6-2021 | 16:21

دار المعارف

أثنى الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم خلال لقائه السفير بوتابورن إيوتوكسان، سفير مملكة تايلاند بالقاهرة، بمشيخة الأزهر، بنشاط السفير وتفاعله مع أبناء وطنه الدارسين في الأزهر، والفعاليات التي تنظمها السفارة داخل مدينة البعوث الإسلامية، مؤكدًا اعتزاز الأزهر بطلابه وخريجيه، وأن الأزهر لن يتأخر أبدًا في تقديم كل أوجه الدعم لجميع الطلاب.

من جانبه، شكر السفير التايلاندي فضيلة الإمام الأكبر على رعايته لأبنائه الوافدين واستقباله لهم دائمًا في مكتبه وفي منزله بالأقصر، وهذا يزيدهم حبًا وفخرًا بانتمائهم لهذه المؤسسة، ويعكس عالمية الأزهر وانفتاحه. كما ناقش السفير مع شيخ الأزهر إعادة توزيع المنح الدراسية المقدمة لطلاب تايلاند بين الكليات الشرعية والعربية والعلمية، وهو ما رحب به الإمام الأكبر وقال إن تخصيص المنح يكون حسب ما يخدم مصلحة الدولة الموفدة للطلاب.