مصرع شخصين "خنقا" فى بولاق الدكرور

حريق - أرشيفية

حوادث وقضايا11-6-2021 | 13:31

محمد عفيفى

لقي شخصان مصرعهما خنقا إثر حريق شب داخل أحد المحال التجارية بمنطقة بولاق الدكرور.

وتلقت غرفة عمليات النجدة فجر اليوم الجمعة بلاغا باندلاع حريق داخل مقلة "تسالي" بشارع عبد الحميد البندري في ناهيا، دفع اللواء هشام صادق مدير الإدارة العامة للحماية المدنية بالجيزة بسيارة إطفاء لإخماد الحريق.

وتبين من الفحص والتحري بقيادة اللواء محمد عبد التواب مدير الإدارة العامة للمباحث أن المقلة تقع على مساحة 70 مترا والنيران اندلعت في مساحة صغيرة 2 متر x 2 متر كما تبين عقب اخماد الحريق العثور على جثتي رجل وطفل في غرفة ملحقة بالمقلة واسفرت تحريات العميد طارق حمزة مفتش مباحث قطاع غرب الجيزة ان الجثتين لصاحب المقلة ونجل شقيقه وانهما كانا نائمين اثناء نشوب الحريق وفارقا الحياة مختنقين من الأدخنة.

وشرحت التحريات ان الحريق شب في مقلة وتسببت النيران في احتراق بعض محتوياتها ثم تم اكتشاف وفاة صاحب المحل 32 سنة و نجل شقيقة 10 سنوات اثر اختناقهما من الادخنة بغرفة صغيرة ملحقة بالمحل كما تبين أن الحريق نتيجة ماس كهربائي.

ونجحت قوات الحماية المدنية في السيطرة على النيران قبل أن تمتد إلى الطوابق العليا أو العقارات المجاورة ، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

وتجري النيابة العامة بجنوب الجيزة تحقيقات موسعة في التهام حريق لمصنع أثاث بمنطقة الطالبية بعد اشتعال النيران به.

وانتدبت النيابة خبراء الأدلة الجنائية لفحص موقع الحريق ومعاينته وبيان سبب اشتعال النيران بعدما اشارت التحريات والمعاينات الأولية ان ماس كهربائي بتوصيلات كاميرات المراقبة وراء الحادث.

وقررت النيابة استدعاء مالك المصنع لسماع أقواله حول الواقعة لبيان مدى وجود شبهة جنائية من عدمه بالإضافة الى حصر الخسائر، كما قررت استدعاء مالك مخزن سيراميك امتدت النيران اليه.

كانت نجحت قوات الحماية المدنية بالجيزة أمس الخميس في السيطرة على حريق هائل اندلع داخل مصنع للأثاث بمنطقة الطالبية ، ولم يسفر الحريق عن أية إصابات أو خسائر بشرية.

تلقت غرفة العمليات بالإدارة العامة للحماية المدنية بالجيزة بلاغًا من إدارة شرطة النجدة، بتصاعد أدخنة كثيفة من مصنع بمنطقة الهرم، فور اخطار اللواء رجب عبد العال مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة وجه بسرعة انتقال القوات للسيطرة على الحريق.

تراس اللواء هشام صادق مدير الإدارة العامة للحماية المدنية بالجيزة القوات المنتقلة بـ 12 سيارة إطفاء وفرضت قوات الحماية المدنية كردونًا أمنيًا بمحيط الحريق لمنع تمدد النيران إلى باقي المجاورات والتي نجحت على مدار ساعتين من محاصرة النيران وإخمادها تماما ثم تم اجراء عمليات التبريد لمنع تجدد النيران مرة أخرى.

وتبين من الفحص أن المصنع اخر شارع المحولات بدائرة قسم شرطة الطالبية عبارة عن "جمالون" يقع على مساحة 1000 متر عبارة عن مصنع للأثاث مليء بالأخشاب وسقط الجمالون بالكامل فوق النيران ما صعب عملية الاخماد واستغرقت قرابة ساعتين، كما اشار الفحص والتحري بقيادة العميد طارق حمزة رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة والعقيد عمرو حجازي مفتش مباحث الطالبية والعمرانية ان الحريق التهم 40 غرفة نوم كانت داخل المصنع كا امتدت السنة اللهب الى مخزن سيراميك مجاور والتهم جزء منه.

وكشفت التحريات المبدئية أن الحريق نشب بسبب ماس كهربائي في توصيلات كاميرات المراقبة.

تم تحرير محضر بالواقعة واخطرت النيابة العامة للتحقيق وأصدرت قرارتها المتقدمة.