هل مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية باليد تنقض الوضوء؟ الإفتاء تجيب

مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية

الدين والحياة15-6-2021 | 10:49

خالد عبد الحميد

هل مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية باليد تنقض الوضوء؟، سؤال أجاب عنه الدكتور مجدي عاشور أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.

وقال الدكتور مجدي عاشور، ردا على السؤال، إن مسألة انتقاض الوضوء بمصافحة الرجل للمرأة الأجنبية، من المسائلِ المختلف فيها بين الفقهاء.

وأوضح أمين الفتوى، أنه لتفصيل الخلاف بينهم بصورة موجزة؛ نقول إن الحنفيَّة ذهبوا لعدم نقض الوضوء بذلك ، سواء كان المس بشهوة أو بغير شهوة، أو قصد ذلك أم حصل اتفاقًا أو سهوًا، ما دام الوضوء لم يُنْقَضْ بناقض آخر كالمذي مثلًا.

وأضاف: وذهب الشافعيَّة إلى أن لمس الرجل بَشرة أيِّ امرأة أجنبية؛ ناقضٌ من نواقضِ الوضوء، ولو كان بدون شهوة.

ونوه بأن المالكية والحنابلة جمعوا بين القولين، فقالوا: اللمس الناقض للوضوء؛ هو ما كان بشهوة، أما مجرد اللمس بغير شهوة؛ فلا ينقض الوضوء.

وأكد أن الخلاصة هي أن الفقهاء اختلفوا في حكم وضوء الرجل الذي يصافح امرأة أجنبية منه، أو المرأة التي يصافحها رجل أجنبي عنها، والقاعدة «أنه لا يُنكَر المختلف فيه» ، وللإنسان أن يعمل بأيٍّ من هذه الأقوال ، والمختار في الفتوى هو قول المالكيَّة الذين فرَّقوا بين ما إذا كان المصافحة بشهوة فتنقض الوضوء ، أو بغير شهوة فلا تنقضه.

أضف تعليق


لماذا يستهدفون ثورة يوليو؟

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين

الاكثر قراءة