دراسة تبرئ «بولتش» من إبادة الديناصورات

الديناصورات
وكالات

سلطت دراسة الضوء على ما حدث لكوكبنا بعد الانقراض الجماعي للعصر الطباشيري والباليوجيني، بالإضافة إلى السماح للعلماء بفهم أفضل للتاريخ الجيولوجي للأرض.

وبحسب الدراسة، فقد برأ فريق من علماء المملكة المتحدة كويكب «بولتش» Boltysh من قتل وإبادة الديناصورات من على وجه الأرض.

وأشارت الأبحاث السابقة، إلى أن الكويكب ضرب الأرض قبل أو تقريبًا في نفس الوقت الذي حدث فيه اصطدام Chicxulub، والذي يعتقد الباحثون أنه تسبب في حدوث تحول مناخي قضى على ما يقرب من 75 % من أنواع الحيوانات والنباتات قبل 66 مليون سنة.

ومع ذلك، ووفقًا لنتائج دراسة أجراها علماء الجيولوجيا من جامعات جلاسكو، وسانت أندروز، وليدز، وأبردين، ضرب صادم «بولتش» كوكبنا بعد وقوع حدث الانقراض الجماعي.

ومن أجل تحديد الوقت الدقيق للتأثير، قام الباحثون بتحليل عينات من قلبين صخريين تم جمعهما من فوهة بولتش، كما أجروا أيضًا تأريخ الأرجون-الأرجون، والذي يعمل كآلة زمنية ، مما يسمح للعلماء بفهم متى تكونت الصخور.

ويقدر الباحثون أن كويكب بولتش ضرب الأرض بعد 650 ألف سنة من اصطدامه بكويكب عملاق آخر.

أضف تعليق


لماذا يستهدفون ثورة يوليو؟

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين

الاكثر قراءة