الحلم يتحقق

سعيد صلاح

الرأى16-7-2021 | 15:37

سعيد صلاح

هكذا هو حال كل الإنجازات العظيمة والعملاقة.. تبدأ بحلم ثم تتحول إلى واقع ملموس بصدق وإخلاص من يحلمون وإصرار وعزم من ينفذون، ومساندة ودعم وتحمل وصبر من يتم التنفيذ من أجلهم.

هكذا كان الحلم الأكبر فى خيال الرئيس السيسي، أن يرى كل مواطن مصري يحيا حياة كريمة..

وهكذا كان واقع المشروع القومى لتنمية الريف «حياة كريمة»، الذى بدأت خطوات التنفيذ الفعلية فيه منذ عام 2019 وتجرى على قدم وساق حتى هذه اللحظات، وستظل مستمرة خلال السنوات القادمة حتى تتبدل حياة أكثر من 50 مليون مواطن مصرى إلى الأفضل.

.. الخميس الماضى توجهت قلوب وعيون الشعب المصرى كله إلى استاد القاهرة، حيث اجتمع الآلاف منهم فى حضرة الرئيس ورجال الدولة المصرية القوية، ليتم إطلاق المؤتمر الأول للمشروع الأكبر والعظيم.. مشروع القرن الواحد والعشرين.

ويقف الرئيس بكل فخر معلنا عن حلمه القديم الذى بدأ يتحقق ومعلنا عن تدشين الجمهورية الجديدة، هذه الدولة الجديدة العملاقة التى ارتكزت أركانها ودعائمها على حب وإخلاص ووطنية منقطعة النظير تجسدت فى قلوبنا جميعا، هدفها وحلمها الأول والأخير أن تصبح الدنيا «قد الدنيا».

دولة تحمى وتصون، تحافظ ولا تعتدى، دولة أمنها القومى خط أحمر لا تسمح لأحد كان من كان أن يمسه أو يقترب منه، دولة قوية تمتلك أدواتها وقرارتها، تستطيع الذود عن كل مكتسباتها ومقدراتها وثرواتها.

نعم إن الحلم يصبغ الحاضر ويصنع المستقبل، كما قال الرئيس عبد الفتاح السيسي.

هكذا نعيش فى الجمهورية الجديدة، نحلم ونحقق أحلامنا ولا نسمح لأحد أن يمنعنا من تنفيذ أحلامنا، نأخذ بالأسباب فى كل خطوة وبإيمان كامل فى العدالة الإلهية، لذلك أصبحنا دولة قوية، دولة لا يليق لشعبها أن يسمح لأى مخاطر تحيط بها لأنه قادره فى أى وقت على من أى مخاطر..

نعم.. نحن دولة قوية، لها رئيس بالفعل قوى، ونحن جميعا نثق فى وطنيته وإخلاصه وحرصه الشديد على الأمانة التى بين يديه، لذلك نقف وراءك ندعمك ونساندك ونفوضك فى كل وقت وحين لتواصل حماية هذه الأمانة.

وفقك الله.. وحفظ الله الوطن

أضف تعليق