قيس سعيد يتوعد من يقوم بأعمال تخريبية فى تونس

جانب من اجتماع الرئيس التونسى

عرب وعالم25-7-2021 | 23:27

أحمد عبد المقصود

أعلن الرئيس التونسي اليوم الأحد، إعفاء رئيس الوزراء هشام المشيشي من منصبه، على خلفية تظاهرات نفذها شباب تونس فى محيط مجلس نواب الشعب التونسى اعتراضاً على تردى الأوضاع الاقتصادية والصحية فى البلاد.

وتوعد الرئيس التونسى قيس سعيد: "من يوزعون الأموال فى شوارع تونس، لدفع انصارهم القيام بعمليات تخريب فى البلاد"، مؤكداً: "القانون فوق الجميع وسوف يطبق عليهم".

وقال الرئيس التونسي: "خلال اجتماع طارئ للقيادات العسكرية والأمنية، إنه يملك كافى الحقوق والصلاحيات، وبناء عليه، فإنه سوف يطبق القانون على الجميع"، مؤكدا "أنه لن يقف مكتوفى الأيادى أمام صرخات التونسيين".

أضاف الرئيس التونسى : "إنه قرر تولي السلطة التنفيذية بمساعدة رئيس حكومة جديد يعينه بنفسه"، ويشغل منصب الوزير الأول، ويحتفظ سعيد بمقعدي الرئاسة ورئاسة الوزراء.

وتابع:"لم نكن نريد اللجوء للتدابير على الرغم من توفر الشروط الدستورية، ولكن في المقابل الكثيرون شيمهم النفاق والغدر والسطو على حقوق الشعب".

وحذر سعيّد قائلا: "أنبه الكثيرين الذين يفكرون في اللجوء للسلاح... ومن يطلق رصاصة ستجابهه القوات المسلحة بالرصاص".

ويشار إلى أن الرئيس التونسى أعلن تجميد البرلمان ورفع الحصانه وإعفاء حكومة هشام المشيشى

أضف تعليق