كرسى فى الكلوب

كرسى فى الكلوبمحمد عرفة

الرأى7-9-2021 | 21:26

محمد عرفة

لم يتعلم الزمالك بعد كل هذه التجارب أن هناك من يتربص به سواء فى مراحل منافساته العادية فى أى مجال رياضى وخاصة إذا فاز عن جدارة واستحقاق وبصفة خاصة فى منافسات كرة القدم حتى على مستوى الناشئين.

والتجارب والأمثلة عديدة منها على سبيل المثال وليس الحصر عندما فاز الزمالك ب بطولة السوبر التى أقيمت فى الإمارات وانقلبت وقتها أفراح الزمالك بهذا الفوز وانحصرت فى موقف شيكابالا من الجماهير وأيضا عندما حاول ناشئو الزمالك مواليد 99 الاحتفال ببطولة الدورى انقلبت اللوائح والقوانين المنظمة للبطولة فى محاولة لإهدائها للمنافس بدون وجه حق ولولا تدخل إدارة الزمالك لنجح المغرضون فى فعلتهم، الأمر الذى أدى إلى إلغاء المباراة الفاصلة التى فصلوها على هواهم لإرضاء المنافس ووصل الأمر إلى معاقبة لاعبى الزمالك بالإيقاف خاصة إمام عاشور أحد أهم عناصر الفريق الأول وأيضا المنتخب الأولمبى فى عقوبة هى الأكبر لمجرد أنه تغنى ضد بعض مسئولى المنافس.. المهم أن إمام عاشور عاد أفضل من الأول وكان له دور فى الفوز ببطولة الدوري.

أخيرا استكثر الملونون من بعض الإعلاميين والمسئولين فرحة الزمالك ببطولة الدورى وحاولوا تسخيف البطولة الأهم فى تاريخ الكرة المصرية رغم أن المنافس عانى كثيرا فى محاولاته للتساوى مع الزمالك فى النقاط ولكن رجال الزمالك حسموها مبكرا فما كان منهم إلا تسخيف مراسم تسليم الدرع فى صورة هزلية.


لم تكن مصادفة بل مخططة ومقصودة لأن مسئولية هذه الاحتفالية تقع على عاتق اتحاد الكرة وليس الزمالك ولذلك كان رد فعل لاعبى الزمالك خاصة شيكابالا الذى انفعل بداية على رفض أحمد مجاهد تسليم الدرع له وأيضا بسبب إهانة أهالى وزوجات اللاعبين وحالة الهرج التى شهدتها مراسم تسليم هذا الدرع الذى سبق وقام مسئولو الأهلى بإرساله إلى اتحاد الكرة عن طريق عامل نظافة فى محاولة لتسخيف فوز الزمالك بدورى 2014-2015 .

ولكن لا يلوم الزمالك أحدا غير نفسه فكان عليه الحذر من مكر الملونين وعلية أيضا تحذير لاعبيه من الخروج عن النص الذى يتصيده المغرضون.. الأمثلة ومواقف الملونين كثيرة يندى لها الجبين.

علامة ؟

هل يصمت مسئولو الزمالك على عدم التعامل بحيادية وعدم تطبيق اللوائح والقوانين ؟!

أضف تعليق