جنوب إفريقيا وتعدد الأزواج

جنوب إفريقيا وتعدد الأزواجحسين خيرى

الرأى12-10-2021 | 16:35

حسين خيرى

أن تخون المرأة زوجها جريمة يعاقب عليها القانون، ويعد هذا أمرا طبيعيا، ويكون ضربا من الخيال والجنون إذا ظهر اقتراح بتشريع قانون يسمح بتعدد الأزواج للنساء، وأثار الاقتراح جدلا واسعا فى جنوب إفريقيا، حكومة البلاد لا ترى فيه أى غضاضة، ولأن دستورها يبيح التحرر، وسبق لها وأباحت زواج المثليين.

ويمنح القانون للزوجة أن تطلق أحد أزواجها فى حالة خشيتها من إفساده حياتها مع بقية أزواجها، ويبدو أن أربعة دول سبقوا جنوب إفريقيا فى هذا الإجراء، وهى الصين وباراجواى والكونغو ونيبال، ولكن تلك الدول لم يكن منتشر فيها وتطبقه عدد من قبائلها فقط.

وحرمته الشرائع السماوية كافة، والعلم حديثا أثبت زيادة نسبة الإصابة بأورام الرحم والثدى للنساء متعددة العلاقات الجنسية، والسؤال أين صويحبات حقوق المرأة فى هذه البلاد؟ ودائما تطالعنا الأخبار عن هجومهن النارى على الرجال متعددى الزوجات، لما يمثله من إهانة بالغة للمرأة.

وأعلنت الإذاعة البريطانية عن تأييد بعض رائدات العمل النسائى فى جنوب إفريقيا، وعلقت إحداهن عليه بقولها: "إن الناس فى حياتنا يفترض أن تكون علاقتنا معهم موسمية"، ولا يمكن لأحد تصور أن تكون هذه العلاقة المشبوهة نوعا من الاستقرار.

طرد 5 ملايين مسلم!

ينتوى ترحيل 5 ملايين مسلم من فرنسا فور توليه الرئاسة، هكذا أفصح "إريك زمور" أشهر المتحدثين من اليمين المتطرف فى التليفزيون الفرنسى وخاصة قناة "سى نيوز" التى صارت القناة الإخبارية الأولى فى فرنسا بسبب تصريحاته المثيرة للجدل، ويشاهده مليون فرنسي، ومن أبرز دعواته فى برنامجه إنقاذ بلده من الاختفاء فى غضون قرن، ويعنى أنها ستصبح جمهورية إسلامية.

وتمت إدانته عدة مرات بتهمة التحريض على العنف والكراهية، وأعلن أنه إذا فاز برئاسة فرنسا فى انتخابات 2022 سيطرد المسلمين، وسيمنع هجرة السود، وقارن النازية بالإسلام، واعتبر النازية أقل قسوة من الإسلام.

وانتقد مغنى راب فرنسى المرشح المحتمل زمور وذكّره بمذابح شارل ديجول ضد مسلمى الجزائر، ووصفها بالمجزرة، وشبه زمور نفسه بدونالد ترامب، ولقبوه الفرنسيين بأبو المغالطات ونبى التشاؤم.

ويتحول هذا المتشائم فى غمضة عين إلى بطل مناضل فى نظر 37% من الفرنسيين، وأنه سيتجرأ بطرد المسلمين، وسيلحق خلفهم السود، ويبدو أنه قد يصبح شخصية تحدث فزعا وصخبا فى الأوساط المحلية والدولية مثل ترامب الذى يقدره.

كيف تصبح شجاعا؟

دعوة تحذير شديدة اللهجة للوقاية من مخاطر وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك من أجل الحفاظ على صحتك العقلية، وثانيا لكى تبتعد عن السلبية، وتصير إيجابيا، وفى النهاية تستطيع أن تكون شجاعا، وأعلن هذا الدكتور "إليكس جورج"، الذى يعمل سفيرا للصحة العقلية للشباب بوزارة التعليم البريطانية، وأمسك جورج بزمام المبادرة، وحذف حسابه من موقع تويتر.

ويجب أن نأخذ الأمر بجدية وأضعف الإيمان أن نرشد تصفحنا وتفاعلنا على مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة الشباب من الجنسين المنفصلين عن واقعهم لساعات طويلة، وسيطرت على عقولهم أفكار لا تغنى ولا تسمن من جوع مثل القيام بمشاهد تمثيلية وغنائية هزلية.

وحذرت دراسات عديدة من الاعتكاف على الفيسبوك و تويتر واليوتيوب وأنستجرام وسنابشات، وأكدت ارتباطها الوثيق بالاكتئاب والقلق، وأنها تخلق أجيالا أجسادهم ضعيفة لبعدهم عن ممارسة الرياضة، ولاحظت دراسة دنماركية الأشخاص الذين قرروا الاستراحة من متابعتها لمدة أسبوع، امتلكوا الشعور بالرضا، وتوطدت علاقاتهم مع أفراد أسرهم وأصدقائهم بشكل أفضل.

أضف تعليق