القدر يمنع والد الشهيد مبروك من رؤية قاتلي نجله علي حبل المشنقة

القدر يمنع والد الشهيد مبروك من رؤية قاتلي نجله علي حبل المشنقةمحكمة

حوادث وقضايا25-11-2021 | 14:02

عمر رضا

تمني المستشار مبروك أبو خطاب، والد الشهيد محمد مبروك، الذي تعرض للإغتيال علي يد الإرهاب الخسيس، أن يري القصاص العادل في قاتلي نجلة بأن يشنقوا، ولكن القدر كان أسرع من حكم القضاء، فقد توفي والد الشهيد، في نفس شهر وفاة نجله، وقبل 3 أيام من الذكرى الثامنة لاستشهاده، التى تصادف يوم 17 نوفمبر، حيث لاقى ربه شهيدا، في مثل هذا اليوم من عام 2013، خلال استهدافه من عناصر تنظيم بيت المقدس الإرهابي، بمدينة نصر.

وبعد وفاة والد الشهيد بـ 4 أيام صدر حكم محكمة النقض منذ قليل برفض الطعون المقامة على أحكام إعدام محمد عويس و21 آخرين، من عناصر تنظيم بيت المقدس الإرهابي، الصادرة من محكمة جنايات أمن الدولة العليا، في اغتيال محمد مبروك الضابط بقطاع الأمن الوطني، وارتكاب 53 عملية إرهابية أخرى في ربوع البلاد.

يذكر أن المقدم محمد مبروك السيد خطاب كان الضابط المسؤول عن ملف جماعة الإخوان المسلمين أثناء عمله في جهاز أمن الدولة، وكان المسؤول عن ملف قضية التخابر التي اتهم فيها مسؤولون سابقون وقيادات من ضمنهم الرئيس المعزول الأسبق محمد مرسي والشاهد الرئيسي في المحاكمة، كما ساهم في إلقاء القبض على العديد من قيادات جماعة الإخوان منهم المرشد العام محمد بديع وخيرت الشاطر، وفى شهر نوفمبر عام 2013 قامت عناصر إرهابية باستهداف سيارته بعد خروجه من منزله واستشهد بعد إصابته بـ12 طلقة.

أضف تعليق