ختام فعاليات المؤتمر الثامن لقسم التخدير وعلاج الألم بالغردقة

ختام فعاليات المؤتمر الثامن لقسم التخدير وعلاج الألم بالغردقةجانب من ختام فعاليات المؤتمر الثامن لقسم التخدير وعلاج الألم

منوعات6-12-2021 | 13:04

دار المعارف

اختتمت فعاليات المؤتمر الثامن لقسم التخدير وعلاج الألم بالمعهد القومي للأورام التابع لجامعة القاهرة، والذي انعقد في مدينة الغردقة خلال الفترة بين 2 إلى 5 ديسمبر 2021، تحت رعاية أ.د حاتم أبو القاسم عميد معهد الأورام، وبمشاركة لفيف من أساتذة الجامعات.

وقال رئيس المؤتمر، الدكتور أحمد حلمي أبوالسعود أستاذ ورئيس قسم علاج الألم و التخدير والعناية المركزة بمعهد الأورام القومي بجامعة القاهرة، إن المؤتمر اشتمل على 4 جلسات، الجلسة الأولى متنوعة، وتطرقت إلى تطور فيروس كورونا ومتحور أوميكرون وأنواع التطعيمات وأحدثها، والتي حاضر فيها الدكتور أيمن السيد سالم أستاذ ورئيس قسم الصدر بقصر العيني جامعة القاهرة السابق، تلاه الدكتور أسامة عبد النصير أستاذ ورئيس قسم الأنف والأذن بقصر العيني جامعة القاهرة، والذي تحدث عن طرق نقل العدوى داخل غرف العمليات خاصة عمليات الرأس والرقبة والأنف والأذن، من المرضى للأطباء، وكيفية تقليل المخاطر.

وحاضر الدكتور أحمد حلمي أبوالسعود أستاذ ورئيس قسم علاج الألم و التخدير والعناية المركزة بمعهد الأورام القومي، عن أحد وسائل علاج الألم، عن طريق التدخلات المتقدمة "قطع مسار الألم من أعلى منطقة بالنخاع الشوكي في المنطقة العنقية بدون فتح جراحي، وعن طريق استخدام جهاز التردد الحراري تحت إرشاد الأشعة المقطعية" وهذه حالات الأورام السرطانية، مثل أورام سرطان الرئة، والناتج عن سرطان الغشاء البلوري، وسرطان الكبد، والسرطانات التي تؤثر على العظام والأنسجة المختلفة.

وأشار الدكتور أحمد حلمي، إلى أننا نقوم بقطع مسار الألم بأحد جانبي الجسم، ونسبة نجاحها عالية جدا حوالي من 90 إلى 95% في الحالات السابقة.

وناقش المؤتمر أيضا، دور العلاج الإشعاعي تحدث خلال الجلسة الدكتور طارق شومان رئيس قسم العلاج الإشعاعي بمعهد الأورام سابقا، كما شمل المؤتمر، على جلسة علاج الألم، تم الحديث خلالها عن الأدوية المتاحة بمعهد الأورام، وأدوية حديثة مشابهة جدا لأدوية موجودة في أمريكا والتي تستخدم لتخفيف الألم خلال الفترات الحرجة السريعة أثناء اليوم، كما تم الحديث عن أحدث الأدوية الجديدة كمحاولة لتخفيف الألم عن مرضى السرطان، وتم أيضا عرض حالات اكلينكية من قبل الأساتذة وتخفيف الألم عنها ونسب نجاحها.

كما شمل المؤتمر، على تدخلات لعلاج الألم منها ما يصلح لضبط إيقاع ضربات القلب، كذلك تم الحديث عن التخدير والرعاية والعناية المركزة".

أضف تعليق