تضم 47 قطعة بحرية .. المتحدث العسكري: قاعدة 3 يوليو متكاملة الإنشاء

تضم 47 قطعة بحرية .. المتحدث العسكري: قاعدة 3 يوليو متكاملة الإنشاءالعقيد أركان حرب غريب عبد الحافظ متحدثا عسكريا للقوات المسلحة

مصر4-7-2021 | 21:31

دار المعارف

قال العقيد أركان حرب غريب عبد الحافظ، المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة، إن مصر تنوع مصادر تسليح القوات المسلحة، كما تنفذ استراتيجية شاملة للتطوير والتحديث.

وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسي مقدم برنامج "علي مسئوليتي" والمذاع عبر قناة “ صدى البلد”: قاعدة 3 يوليو البحرية إضافة جديدة وامتداد لسلسلة التطوير للقوات المسلحة، لافتا إلي أنها تضم 47 قطعة بحرية.

وأشار إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، أذن أمس برفع العلم على الوحدات البحرية بالقاعدة إيذانًا لدخولها العمليات، لافتًا إلى أنها تشمل الفرقاطات واللانشات والميسترال.

ولفت إلى أن قاعدة 3 يوليو قاعدة متكاملة الإنشاء تجتمع فيها كل مقومات التدريب والقدرة القتالية العالية، مؤكدًا أن الموقع الاستراتيجي للقاعدة اختير بمنتهى العناية والدقة.

وأعلنت القوات المسلحة المصرية أمس، عن دخول 47 قطعة بحرية إلى الخدمة بالقوات البحرية ب قاعدة 3 يوليو بمنطقة جرجوب على الساحل الشمالي الغربي لمصر، والتي افتتحها “الرئيس عبد الفتاح السيسي” بحضور عدد من ضيوف مصر وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة وكبار رجال الدولة.

وجرى رفع العلم المصري على الوحدات البحرية إيذانا لدخولها الخدمة بالقوات البحرية، وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد وقع وثيقة القاعدة الجديدة بمنطقة جرجوب، وقام برفع العلم على القاعدة البحرية الجديدة إيذانا بافتتاحها، وأطلقت المدفعية عقب الافتتاح 21 طلقة.

وتعد قاعدة 3 يوليو أحدث القواعد العسكرية المصرية على البحر المتوسط، وتختص بتأمين البلاد في الاتجاه الاستراتيجي الشمالي والغربي، وصون مقدراتها الاقتصادية وتأمين خطوط النقل البحرية والمحافظة على الأمن البحري باستخدام المجموعات القتالية من الوحدات السطحية والغواصات والمجهود الجوي.

كما تمثل قاعدة 3 يوليو إضافة جديدة لمنظومة القواعد البحرية المصرية، وذلك ضمن خطة التطوير الشاملة للقوات البحرية، بحيث تكون نقاط ارتكاز ومراكز انطلاق للدعم اللوجستي للقوات المصرية في البحرين الأحمر والمتوسط، لمجابهة أي تحديات ومخاطر قد تتواجد بالمنطقة، وكذلك مكافحة عمليات التهريب والهجرة غير الشرعية.

ومن جانبه قال اللواء سمير فرج الخبير الاستراتيجي، إن الثقل المصري زاد بعد افتتاح قاعدة 3 يوليو البحرية؛ لأنها تضيف إمكانيات قتالية أكبر لقوة العسكرية المصرية، ويوجد احتمالية تزويد تقييم وترتيب القوات المسلحة المصرية في الترتيب العالمي العام القادم لعدة أسباب.

وتابع فرج في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد": القاعدة مبنية طبقاً للكود العالمي لبناء القواعد العسكرية من ناحية التخطيط والتنظيم والتجهيزات، وهذه القاعدة تعطي لمصر إمكانية أكثر في إعادة تمركز الأسطول الشمال البحري، ثم يصبح هناك إمكانيات أسرع لهذا الأسطول الشمالي بأنه يؤمن المنافذ الاقتصادية المصرية في الشرق المتوسط وهي منابع وحقول الغاز الطبيعي في المنطقة.

أضف تعليق