هالة صدقي عضو لجنة تحكيم في الملتقي الخامس لمؤسسة «أولادنا»

هالة صدقي عضو لجنة تحكيم في الملتقي الخامس لمؤسسة «أولادنا»هالة صدقي

ثقافة وفنون27-10-2021 | 11:13

دار المعارف

وقع اختيار القائمين علي الملتقي الخامس ل مؤسسة أولادنا ، علي الفنانة هالة صدقي للمشاركة في لجنة تحكيم السينما والشعر بالملتقى، الذي يقام تحت شعار " سوي نرجع فرحتنا"، برئاسة سهير عبد القادر.

يذكر أن الفنانة هالة صدقي هي ممثلة مصرية عاشت بعض سنوات طفولتها فى الولايات المتحدة الأمريكية، برعت في الألعاب الرياضية وكانت بطلة فى السباحة. حصلت على ليسانس في الآداب عام 1981. بدأت علاقتها بال فن بعد عودتها إلى مصر مع المخرج نور الدمرداش في مسلسل (لا يا إبنتي العزيزة) عام 1979، وكانت نقطة إنطلاقتها في مسلسل (رحلة المليون)، وتعتبر فترة ثمانينات القرن العشرين هي بداية شهرتها الحقيقية بشكل عام. تنوعت أدوارها من الكوميديا إلى التراجيديا وإشتركت خلال مشوارها الفني مع مجموعة مميزة من المخرجين الكبار، فقد عملت مع المخرج عاطف الطيب في فيلم (الهروب)، و عملت مع المخرج الكبير (يوسف شاهين) في فيلمي (إسكندرية-نيويورك) و (هي فوضى)، وفي التلفزيون اشتركت بعدد من المسلسلات المعروفة مثل (أرابيسك، رجل من زمن العولمة، زيزينيا الجزء الثاني.

يذكر أن الدورة المقبلة من الملتقي المقرر انطلاقها يوم 16 نوفمبر المقبل، هي دورة استثنائية ، حيث يلتقي اولادنا، من ذوى القدرات الخاصة، مع فرق مهرجان الفنون والفلكلور الأفرو صيني ، ويقومون بمشاركة الفرق الفنية الأفريقية والصينية والاوروبية، وفرقة دولة الشرف روسيا في العروض التي يقدمونها.

وبهذا تكون أرض مصر الحبيبة هي السباقة في تنفيذ الدمج الفني كما يشهد الحدث هذا العام الاحتفال بمرور ٦٥ عاما علي العلاقات المصرية الصينية.

.ويهدف المهرجان إلي تعزيز مسيرة الدمج الفني والمجتمع لاولادنا ذوي القدرات الخاصة مع أقرانهم من مختلف دول العالم خاصة وأنه الحدث الأول علي مستوى العالم الذي سيعمل علي تحقيق الدمج الدولي.

إضافة إلي استثمار الفعاليات والضيوف المشاركين في نشر صورة إيجابية عن مصرعالميا، بتراثها السياحي والحضاري، والتأكيد علي أنها بلد الأمن والأمان، بإقامة مصر فعاليات في مختلف المناطق السياحية والأثرية إلي جانب الفعاليات التي تجوب شوارع القاهرة بالسيارة المكشوفة، مع التركيز علي أبناء مصر في أفريقيا والذين ستقوم وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج باستضافتهم للتعرف علي أهم ملامح بلدهم.

ويشارك في المهرجان ٢٩ دولة تحت رعاية عدد كبير من الوزارات والجهات الرسمية.

منها وزارة الثقافة التي منحت كثير من التسهيلات لإقامة حفلات الافتتاح وفعاليات المهرجان في دار الأوبرا المصرية، ووزارة السياحة التي تساهم بتذاكر الطيران وإقامة عدد كبير من الضيوف، ووزارة التخطيط التي ساهمت في تحمل تكاليف عدد من فاعليات المهرجان.

إضافة لوزارة الهجرة التي تقيم أيضا عدة فعاليات في المهرجان ووزارة التضامن الاجتماعي وزارة الشباب والرياضة.

والمجلس القومي للمرأة، والهيئة المصرية العامة لتنشيط لسياحة، والهيئة العامة لقصور الثقافة، والمركز الثقافي الصيني، والمركز الثقافي الروسي.

أضف تعليق